دوناروما يعود لقلوب عشاق الميلان بتصدياتٍ عالمية

21 يناير 2019
الصورة
جيانلويجي دوناروما حارس نادي ميلان (Getty)
+ الخط -
أثارت تصديات النجم جيانلويجي دوناروما حارس نادي إي سي ميلان حماس الجماهير ومحبي الفريق، بعدما ساهمت في الفوز على مضيفهم جنوى على ملعب "لويجي فيراريس" بهدفين مقابل لا شيء، ضمن منافسات الأسبوع (20) في الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم.

ووقف جيانلويجي دوناروما حارس ميلان طوال (90) دقيقة في المباراة، كالسد المنيع أمام جميع محاولات مهاجمي جنوى صاحب الأرض والجمهور، إذ تصدى ابن الـ19 عاماً لكلّ الكرات الخطيرة التي سددت إلى عرينه، مما ساهم في الحفاظ على نظافة شباكه.



وأشعلت تصديات حارس ميلان الإيطالي رواد مواقع التواصل الاجتماعي في "تويتر"، حيث اعتبروا ما قام به تقدما كبيرا في مستواه الفني، بينما أعطاه آخرون العلامة الكاملة بفضل ما قدمه، في حين رأى البعض أنه يستحق جائزة أفضل لاعب في المباراة ضد جنوى.




ولم تنتهِ تعليقات عشاق وجماهير نادي ميلان عند هذا الحد، بل تواصلت التغريدات التي تتغنى بالمستوى الذي قدمه جيانلويجي دوناروما، إذ أكد أحدهم أن ما قام به عبارة عن معجزة كبيرة، وبارك آخر الفوز والنقاط الثلاث الثمينة وقدم التهنئة لما فعله حامي عرين الفريق، بينما وعد آخر بمسامحة الحارس على جميع أخطائه في الموسم الحالي إن حقق ناديه المركز الرابع في الدوري الإيطالي للموسم الحالي، المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا.




وبفضل تصديات النجم جيانلويجي دوناروما، بات نادي إي سي ميلان في المركز الرابع في ترتيب الأندية المشاركة في الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم، برصيد 34 نقطة، بعدما فاز في 9 مباريات، وتعادل في 7، وخسر في 4 لقاءات.

المساهمون