#دوما شاهدة على استمرار مجازر النظام السوري

#دوما شاهدة على استمرار مجازر النظام السوري

27 فبراير 2018
الصورة
(حمزة العجوة/فرانس برس)
+ الخط -
غرّد الناشطون السوريون عن مدينة دوما في الغوطة الشرقية المحاصرة، فيما استمرّ قصف قوات النظام والقوات الروسية عليها، أمس.

وقال الناشط الإعلامي ياسر الدوماني، لـ"العربي الجديد"، إن قوات النظام قصفت مدينة دوما بكافة أنواع الأسلحة، ما أدى إلى مقتل 21 مدنياً، وإصابة العشرات، مشيراً إلى أن بين القتلى 11 شخصاً من عائلة واحدة.

وأتى هذا القصف بعد موافقة مجلس الأمن الدولي على مشروع القرار الكويتي السويدي، الذي ينص على وقف إطلاق النار في سورية، مدة 30 يوماً، لكن قوات النظام وروسيا لم تلتزم به.

وبدوره، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، عن هدنة لمدة خمس ساعات يومياً، بدءاً من اليوم الثلاثاء، في الغوطة الشرقية.

ونشر الناشط الإعلامي معاذ الشامي تسجيلاً مصوراً لانتشال طفلين من تحت أنقاض منزلهما، الذي قتل فيه 19 شخصاً. كما أضاف صورة لجثة ملقاة بين الركام الذي خلفه القصف.


وقال عبد الله البشير، تحت وسم #دوما "يتسوقونَ الموتَ في أسواقهمْ، والقصفُ يحصدُهم بها تنكيلاً وضميرُ هذا العصرِ عنهم نائمٌ، وكفى بربك في القصاصِ وكيلاً".

أما العز، فأضاف أن أكثر من 150 صاروخاً استهدفت بها راجمات الصواريخ مدينة دوما في #الغوطة_الشرقية بريف #دمشق.

ونشر المكتب الطبي صورة لطفلة مصابة بالرأس، معلقاً، الأطفال في الغوطة الشرقية يدفعون ثمن ما يحصل فيها، الطفلة هدية 40 يوماً مضت على تعرضها لإصابة بالرأس وما زالت تحت الرعاية في قسم العناية المركزة.

المساهمون