دوري أبطال أوروبا: مواجهات حاسمة لكبار القارة

26 نوفمبر 2019
الصورة
الريال يريد تعويض خسارة الذهاب أمام سان جيرمان (Getty)
+ الخط -
تعود عجلة الإثارة والمتعة، مساء اليوم الثلاثاء، عندما تنطلق منافسات الجولة الخامسة من دور المجموعات في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، التي ستشهد مواجهات من العيار الثقيل، بين ناديي ريال مدريد الإسباني ومنافسه باريس سان جيرمان الفرنسي، فيما يحل أتلتيكو مدريد ضيفاً ثقيلاً على يوفنتوس الإيطالي، في حين تترقب الجماهير رؤية المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني الجديد لتوتنهام الإنكليزي، مرة أخرى في المسابقة القارية. 

وضمن نادي باريس سان جيرمان التأهل إلى دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا، لكن المواجهة التي تنتظره أمام مُضيفه ريال مدريد ستكون الأبرز في ليلة اليوم الثلاثاء، لأنها ستشهد عودة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى صفوف الفريق الفرنسي، بعد غيابه عن الملاعب لمدة أربعة أسابيع بسبب الإصابة، فيما يعتبرها "الملكي" مباراة ثأرية، عقب سقوطه المدوّي في "حديقة الأمراء" بالجولة الأولى بثلاثة أهداف نظيفة.

ويخوض المدرب الفرنسي زين الدين زيدان المباراة أمام باريس سان جيرمان، بعد أن تجاوز البداية السيئة في المسابقة القارية، عقب تلقّيه الخسارة من الفريق الفرنسي (3-0)، وتعادله المخيب لآمال جماهير ريال مدريد أمام كلوب بروج البلجيكي (2-2)، ليعود بعدها لتحقيق الفوز الأول أمام غلطة سراي التركي بهدف نظيف، لكن "الملكي" اكتسح الفريق التركي بستة أهداف كاملة في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب "سانتياغو بيرنابيو" في الجولة الرابعة، ما جعله يحتل وصافة المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط، وبفارق 5 نقاط عن أبناء المدرب الألماني توماس توخيل.
وفي حال تمكّن رفاق النجم كريم بنزيمة من التغلب على ضيفهم باريس سان جيرمان، الذي لم يخسر أي مواجهة في الموسم الحالي ببطولة دوري أبطال أوروبا، ويعتبر الفريق الوحيد الذي لم تستقبل شباكه أي أهداف لحد الآن، فإن "الملكي" سيحجز بطاقة التأهل إلى دور الـ16 في المسابقة القارية، فيما يحتاج أبناء المدرب توخيل إلى نقطة واحدة فقط لضمان مواصلة صدارة المجموعة الأولى.

وسيكون ريال مدريد سعيداً للغاية، بانتهاء المواجهة الأخرى التي تجمع بين ناديي كلوب بروج البلجيكي ومضيفه غلطة سراي التركي بالتعادل، خاصة أن رفاق النجم الجزائري سفيان فيغولي، لم تعد لديهم الفرصة لبلوغ الدور المقبل من المسابقة القارية أو المنافسة على المشاركة في بطولة الدوري الأوروبي، بسبب تذيلهم للمجموعة الأولى.

وإلى المجموعة الرابعة، يحل نادي أتلتيكو مدريد ضيفاً ثقيلاً على يوفنتوس الإيطالي، الذي ضمن التأهل إلى دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا، بعد تربّعه على عرش المجموعة برصيد 10 نقاط، فيما نال الروخيبلانكوس الوصافة برصيد 7 نقاط، ويسعى إلى تجاوز الهزيمة التي تعرّض لها في الجولة الرابعة من المسابقة القارية أمام باير ليفركوزن الألماني بهدفين مقابل هدف وحيد.

ويسعى المدرب ماوريسيو ساري، المدير الفني لنادي يوفنتوس، إلى ضمان التأهل كمتصدر للمجموعة الرابعة إذا فاز على أتلتيكو مدريد، فيما يحتاج الفريق الإسباني إلى التغلب على "السيدة العجوز" أو التعادل في حال انتهت المواجهة الأخرى بين لوكوموتيف موسكو الروسي وضيفه باير ليفركوزن الألماني بالتعادل أيضاً، وذلك لضمان التأهل.

لكن باير ليفركوزن يحل ضيفاً على نظيره الروسي، وهو في حاجة إلى حصد النقاط الثلاث ليحافظ على آماله في التأهل إلى الدور المقبل من المسابقة القارية. أما لوكوموتيف فهدفه المركز الثاني الذي قد يمنحه بطاقة العبور وتحقيق المفاجأة الكبيرة في بطولة دوري أبطال أوروبا.

أما في المجموعة الثانية، فتترقب الجماهير العربية والعالمية رؤية المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني الجديد لنادي توتنهام الإنكليزي، مرة أخرى في المسابقة القارية، عندما يستقبل الفريق اللندني منافسه أوليمبياكوس اليوناني في مباراة منتظرة.

ويحتل توتنهام وصافة المجموعة برصيد 7 نقاط، بفارق 5 نقاط عن بايرن ميونخ الألماني المتصدر، الذي حجز بطاقة التأهل إلى ثمن نهائي دوري الأبطال، بعد حصوله على 12 نقطة من خلال فوزه بأربع مواجهات متتالية. لكن أبناء مورينيو سيكون بإمكانهم مرافقة العملاق البافاري في حال انتصارهم على ضيفهم اليوناني، الذي يتذيل المجموعة بنقطة وحيدة.

ويخوض بايرن ميونخ مواجهته ضد النجم الأحمر الصربي، الذي يحاول تحقيق المفاجأة، وخطف النقاط الثلاث التي ستجعله يضمن المشاركة في الدوري الأوروبي، إلا في حال خسارة توتنهام مباراته أمام أوليمبياكوس اليوناني، ما يجعل المنافسة بينهما تنحصر في المركز الثاني.

من جهة أخرى، يستقبل نادي مانشستر سيتي الإنكليزي على ملعب "الاتحاد" ضيفه شاختار دونيستك الأوكراني، إذ يكفي رفاق النجم الجزائري رياض محرز الحصول على التعادل، حتى يضمنوا التأهل إلى ثمن نهائي المسابقة القارية، بعد أن تصدروا المجموعة بعشر نقاط. فيما يطمح الفريق الأوكراني، صاحب المركز الثالث بخمس نقاط، إلى الفوز على "السيتيزنز"، كي يحصل على البطاقة الأخرى، ويصل إلى دور الـ16.

لكن شاختار دونيستك ستكون عيون جهازه الفني متجهة إلى المواجهة الأخرى في المجموعة الثالثة، عندما يقابل دينامو زغرب الكرواتي صاحب المركز الثاني بخمس نقاط وبفارق الأهداف عن الفريق الأوكراني مُضيفه أتلانتا مُتذيل الترتيب بنقطة.

ويحتفظ دينامو زغرب الكرواتي بأمله في التأهل إلى دور الـ16 من المسابقة القارية، في حال تحقيقه الفوز على أتلانتا، وخسارة شاختار دونيستك الأوكراني على يد مانشستر سيتي في المواجهة الثانية بالمجموعة الثالثة.

دلالات

المساهمون