دموع ريبيري تصنع الحدث في يوم وداعه بايرن ميونخ

دموع ريبيري تصنع الحدث في يوم وداعه بايرن ميونخ

18 مايو 2019
ريبيري حقق العديد من الألقاب مع بايرن (Getty)
+ الخط -
استقبل نادي بايرين ميونخ ضيفه أينتراخت فرانكفورت ضمن الأسبوع الـ34 والأخير من الدوري الألماني، لكن وداع نجومه كان صعباً على الجماهير واللاعبين.

وكانت إدارة بايرن ميونيخ قد أعلنت قبل أيام رحيل الثلاثي، فرانك ريبيري أريان روبين والبرازيلي رافينيا مع نهاية الموسم الجاري، بعد عدة سنوات قضوها في صفوف العملاق البافاري.

وظهر الفرنسي فرانك بلال ريبيري أكثر المتأثرين بالاحتفال الوادعي الذي خصّه، إذ لم يستطع كبح دموعه عندما تم العرض على شاشة ملعب "أليانز أرينا"، لقطات مما قدمه للفريق والأهداف الكثيرة التي سجلها.

ووقف ريبيري في منتصف ملعب "أليانز أرينا" ينظر إلى الجماهير وهو يذرف دموعه، قبل أن يلتحق به زملاؤه، مواساة له لتأثره بهذه اللحظة التاريخية.

وكان فرانك بلال ريبيري (36 عاماً) قد انضم لفريق بايرن ميونخ عام 2008، قادماً من نادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي وتوّج معه بالعديد من الألقاب، أبرزها ثمانية للدوري الألماني ولقب دوري أبطال أوروبا عام 2013.


المساهمون