دموع دي ماريا وماسكيرانو تبكي الأرجنتين!

دموع دي ماريا وماسكيرانو تبكي الأرجنتين!

14 يوليو 2014
الصورة
دموع دي ماريا المتغيّب البارز عن النهائي(GETTY)
+ الخط -

خسرت الارجنتين بهدف متأخر أمام المنتخب الألماني، فضاع الحلم الجميل في نهائي كأس العالم، وبات على الأرجنتين الانتظار لأربع سنوات أخرى طمعاً في الفوز بهذا اللقب.

ولم يتمالك نجما الارجنتين، أنخيل دي ماريا وخافيير ماسكيرانو، نفسيهما، حيث أجهشا بالبكاء حزناً على ضياع التتويج بلقب كأس العالم وزيادة غلة التانجو من الألقاب الى 3 ألقاب.

وبكى دي ماريا، الذي لم يشارك في المباراة النهائية، لعدم تعافيه من الإصابة رغم المحاولات المستمرة لإعادته ليشارك المنتخب الأرجنتيني في النهائي، لكن دون جدوى.

وبعدما قدم أداءً لافتاً خلال المونديال، وفي المباراة النهائية، لم يتمالك ماسكيرانو نفسه وأجهش بالبكاء، في صورة أكدت مدى حزن اللاعب على ضياع جهوده المميّزة خلال كأس العالم، وبهدف جاء متأخراً ومفاجئاً، ساهم في مزيد من الاحزان للارجنتين.

ونجح نجم الارجنتين، ليونيل ميسي، في تمالك نفسه وعدم البكاء، رغم الحزن الواضح الذي بدا على وجه اللاعب بعد المباراة، حيث فرّط ميسي بفرصة ثمينة تضعه على عرش لاعبي العالم في ظل نجاحه الباهر مع ناديه الأم برشلونة.

دلالات

المساهمون