دعوة لإضراب شامل يوم الخميس مساندة للأسرى الفلسطينيين

دعوة لإضراب شامل يوم الخميس مساندة للأسرى الفلسطينيين

25 ابريل 2017
الصورة
الإضراب يشمل كافة مناحي الحياة (عباس موماني/فرانس برس)
+ الخط -

دعت اللجنة الوطنية لإسناد إضراب الأسرى الفلسطينيين (إضراب الحرية والكرامة)، اليوم الثلاثاء، الشعب الفلسطيني في كل المحافظات إلى إعلان بعد غد الخميس يوما لـ"الإضراب الشامل".

وأوضحت اللجنة، في بيان لها، أن "الإضراب يشمل كافة مناحي الحياة التجارية والتعليمية والخدماتية الحكومية والأهلية، والقطاع الخاص، ويستثنى منه الخدمات الصحية، وطلبة التوجيهي".

وأهابت اللجنة المساندة بالشعب الفلسطيني التواجد في خيم الاعتصام لـ"إعلاء صوت الأسرى في معركتهم الباسلة والمنتصرة".

وخاطبت الفلسطينيين: "يا جماهير شعبنا المناضل، يا فرسان التحدي، يا جبل الثورة والانتفاضة، نحييكم بتحية الفخر والاعتزاز بدوركم البطولي وأنتم تلتحمون مع إضراب الحرية والكرامة في أسبوعه الثاني على التوالي، وتتحدون عنصرية الاحتلال وفاشيته، التي تدعو علناً لإعدام الأسرى الذين يسطرون بأمعائهم الخاوية ملحمة بطولية دفاعاً عن كرامتهم الإنسانية والوطنية وعن حرية شعبنا واستقلاله".




من جهة ثانية، دعت اللجنة ما وصفتها بـ"جماهير الشعب الفلسطيني" إلى "توسيع حملات المقاطعة الشاملة للمنتجات الإسرائيلية، ودعوة الوكلاء إلى وقف كل أشكال العلاقة مع دولة الاحتلال، باعتبار المقاطعة أحد أشكال المقاومة الشعبية المساندة للأسرى في إضرابهم".

وشهدت المحافظات الفلسطينية، الثلاثاء، سلسلة فعاليات ومسيرات تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام في يومهم التاسع من الإضراب، وسط دعوات لتصعيد الفعاليات التضامنية، في وقت بدأت حالات الأسرى الصحية تتدهور.

ومن المفترض أن تتصاعد الفعاليات التضامنية، إذ بالإضافة إلى الإضراب الشامل في الأراضي الفلسطينية الخميس، يشهد الجمعة المقبل يوماً للتضامن في نقاط التماس مع الاحتلال، وستقام صلوات الجمعة هناك، بهدف إسماع الأسرى صوت المتضامنين معهم.

وتزداد وتيرة التضامن مع الأسرى المضربين في كل يوم جديد من أيام الإضراب، بحضور شعبي من مختلف فئات المجتمع الفلسطيني، وبفعاليات متنوعة، منها الثقافية والمسيرات والمهرجانات ونصب خيام التضامن، وغيرها من المبادرات الهادفة إلى تفعيل التضامن مع الأسرى المضربين.