داني ألفيس يهنئ مبابي على طريقته الخاصة

داني ألفيس يهنئ مبابي على طريقته الخاصة

01 يوليو 2018
الصورة
ألفيس يشبه مبابي بسلاحف النينجا (العربي الجديد-Getty)
+ الخط -

وخطف الشاب الفرنسي النجومية في مباراة ثمن نهائي كأس العالم ليس فقط لأنه سجل الهدف الثالث والرابع للديوك، وإنما للدور الكبير الذي قام به في مساعدة منتخبه على استعادة التحليق عالياً، وبدء المباراة بحماس واضح بعدما حصل على ضربة جزاء سجل منها أنطوان غريزمان الهدف الأول.

وجذب أداء مبابي الاستثنائي والتاريخي، التهاني من كافة أنحاء العالم وخاصة من اللاعبين الدوليين وزملائه في فريقه الباريسي، من بينهم لاعب فريق باريس سان جيرمان البرازيلي داني ألفيس الذي أشاد بسرعة "دوناتيلو"، وعلق على حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي "سناب شات" قائلا "دوناتيلو سريع بالفعل!"، وهو يضع مجسماً لبطل الرسوم المتحركة "دوناتيلو".

وأصبح اسم "دوناتيلو" بطل المسلسل الكرتوني الشهير "سلاحف النينجا" هو الاسم المعروف لمبابي بين لاعبي النادي الباريسي، بعد انضمامه إلى نادي باريس سان جيرمان في أواخر شهر أغسطس/آب عام 2017.


واختار الاتحاد الدولي لكرة القدم المهاجم الشاب كليان مبابي صاحب الـ19 عاماً، كأفضل لاعب في مباراة الدور ثمن النهائي لكأس العالم في روسيا بين منتخب بلاده والأرجنتين، كما أصبح أول لاعب في هذه الفئة العمرية يسجل هدفين على الأقل في مرحلة إقصائية من المونديال، منذ تسجيل بيليه ثلاثة أهداف "هاتريك" في مرمى فرنسا في نصف نهائي مونديال 1958، وهو في السابعة عشرة من العمر فقط.

المساهمون