خطأ إيدرسون الفادح يكلف السيتي هدفاً بربع نهائي الأبطال

15 اغسطس 2020
الصورة
لحظة تسجيل مهاجم ليون لهدفه بشباك مانشستر سيتي بالأبطال (ميشيل ريغان/Getty)

فاجأ النجم العاجي ماكسويل كورني مهاجم نادي أولمبيك ليون الفرنسي، الجميع، بعدما استطاع استغلال الكرة المرتدة من مدافع مانشستر سيتي وخطأ حارس مرماه الفادح، ليسجل هدفاً رائعاً بشباك الفريق المنافس، في المواجهة الفاصلة التي جمعت بينهما في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بالعاصمة البرتغالية لشبونة، اليوم السبت.

ووصلت الكرة إلى الكاميروني كارل إيكامبي، الذي تمكن من كسر مصيدة التسلل التي وضعها مانشستر سيتي، لكنه واجه مدافع الفريق المنافس، الذي قطع الكرة، لكنها ارتدت لتجد أمامها العاجي كورني، المتواجد في منطقة جيدة للتسديد.

واستغل كورني تقدم حارس مانشستر سيتي، البرازيلي إيدرسون مورايس، الذي حاول استخلاص الكرة من زميله، ليقوم العاجي بتسديدها بطريقة رائعة للغاية سكنت شباك الفريق الإنكليزي في الدقيقة (24)، معلنة تقدم أولمبيك ليون بالنتيجة.

واحتج لاعبو مانشستر سيتي على الهدف، بسبب شبهة وجود حالة تسلل على مهاجم ليون، ليعود الحكم إلى تقنية الفيديو المساعد "فار" من أجل الاستعانة بها، ما جعلها تقرر صحة الهدف الذي سجله كورني في شباك منافسه.

دوري ابطال اوروبا | مانشستر سيتي 0 × 1 ليون |هدف اول ليون 🤩🤩🤩👏🏻👏🏻👏🏻 HD

Via : @if24hd_ pic.twitter.com/tKftoQCM3W

— الأفضل لم يأتِ بعد (@X4YKQmelone) August 15, 2020