حماس تدعو إلى مسيرات غاضبة للأقصى غداً الجمعة

01 أكتوبر 2015
الصورة
حماس اعتبرت المسيرة تجديدا للبيعة مع الأقصى (العربي الجديد)
+ الخط -

دعت حركة حماس في الضفة الغربية، كافة أبناء الشعب الفلسطيني، وأبناءها ومؤيديها ومناصريها لأوسع مشاركة في فعاليات الغضب الشعبي التي ستنطلق، يوم غد الجمعة، نصرةً للمسجد الأقصى المبارك.

وبينت الحركة في بيانها، مساء اليوم الخميس، أن المشاركة الشعبية، يوم غدٍ، في مختلف الفعاليات التي تم الإعلان عنها مسبقًا، من مسيرات ووقفات وغيرها، هو تجديدٌ للبيعة لمسرى رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، الذي يتعرض لهجمة إسرائيلية تهدف إلى طمس معالمه العربية والإسلامية الأصيلة، وإحلال أخرى إسرائيلية مزيفة مكانه.

وشددت الحركة على ضرورة التحرك الشعبي من جميع أهالي الضفة الغربية، وكافة أبناء الشعب الفلسطيني في مختلف أماكن تواجده، لتفويت الفرصة على الاحتلال للاستفراد بالمسجد الأقصى والمرابطين الأبطال في ساحاته.

وطالبت حماس كافة أبناء الشعب الفلسطيني وفي مقدمتهم كوادرها ومحبيها في كل أماكن تواجدهم، بـ"الذود بالأرواح والمال والأوقات لأجل المسجد الأقصى المبارك، ولإعلان النفير العام، يوم غدٍ الجمعة، والخروج في كافة المحافظات، والمشاركة بكافة الفعاليات المقامة".

نداء حركة حماس يأتي في وقت شنت فيه قوات الاحتلال حملة لإبعاد المرابطات عن البلدة القديمة من القدس، في تطور جديد ضمن إجراءات الاحتلال التعسفية ضد المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك، حيث منعت العديد منهن من دخول البلدة القديمة والوصول للأقصى.

ولوحظ تواجد العديد من المرابطات يجلسن على مدرجات باب العامود، في البلدة القديمة من القدس، بدلاً من تواجدهن على أبواب الأقصى، خصوصاً عند بابي السلسلة والمجلس، كما جرت عليه العادة كل يوم.

كما أفاد مكتب الأحوال التابع لإدارة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، اقتحام أكثر من 260 مستوطناً متطرفاً باحات الأقصى، مع انتهاء الجولة الأولى من الاقتحامات اليومية، لافتاً إلى أن هذا العدد من المقتحمين كبير جداً.

اقرأ أيضاً: آلاف الفلسطينيين يحيون ذكرى هبة أكتوبر في سخنين

المساهمون