حكيم مستور يقترب من الدوري الإسباني

31 اغسطس 2015
الصورة
+ الخط -

 تشهد الساعات الأخيرة قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية أكثر من صفقة لم يتم التوصل لاتفاق نهائي فيها حتى الآن، وقد يكون النجم المغربي الشاب، حكيم مستور، هو إحدى هذه الصفقات، بعدما أكدت تقارير صحافية إسبانية اقتراب انتقاله إلى ملقة على سبيل الإعارة.

وأشارت صحيفتا "آس" و"ماركا" إلى أن نادي ملقة توصل لاتفاق شبه نهائي مع مسؤولي ميلان الإيطالي، على إعارة اللاعب لموسم مع وجود شرط في عقده بإمكانية التعاقد معه نهائيا مقابل 5 ملايين يورو.

وأوضحت التقارير أن اللاعب وافق على العرض وهو ما دفع الإدارة إلى التعجيل بإنهاء الإجراءات، حتى يسافر النجم الشاب ويخضع للفحوصات الطبية اللازمة قبل توقيع العقود.

ويعتبر مستور (17 عاما) أحد مواهب ميلان الواعدة، وبالرغم من صغر سنه إلا أنه أصبح هدف أكثر من فريق من بين كبار أوروبا، وعلى رأسهم ريال مدريد الإسباني، وباريس سان جيرمان الفرنسي، وهو ما دفع إدارة ملقة للتفكير في الاستفادة من موهبته خلال منافسات الموسم الجاري.

وقد يكون العائق الوحيد في الصفقة هو عامل الوقت، خاصة وأن موسم الانتقالات ينتهي اليوم في تمام الساعة الثانية عشرة بتوقيت غرينتش، وهو ما يجعل إمكانية الانتهاء من تقديم وتوثيق الأوراق المطلوبة معقدا إلى حد ما.

وبرز اسم اللاعب المغربي بشكلٍ كبير قبل نحو ثلاثة أعوام، وبالتحديد عندما أطلقت عليه وسائل الإعلام الإيطالية لقب "ميسي الجديد"، بعد أن لفت الأنظار مع فريق ناشئي نادي ميلان الإيطالي منذ مشاركته الأولى قبل نحو عامين في مباراة فريقه، التي تفوّق فيها فريقه ما دون 15 سنة على فريق ألبينوليفي بسبعة أهداف نظيفة.

وقاد اللاعب المغربي، آنذاك، فريقه للفوز على فريق ألبينوليفي بإحرازه هدفين من أصل 7، الأمر الذي دفع الاتحاد الإيطالي لكرة القدم للمسارعة إلى خطف اللاعب وضمّه إلى المنتخب الإيطالي تحت سن 17 عاماً.

دلالات

المساهمون