حكومة الوفاق تنفي صحة فيديوهات لمقاتلين سوريين في طرابلس

حكومة الوفاق تنفي صحة فيديوهات لمقاتلين سوريين في طرابلس

29 ديسمبر 2019
+ الخط -
نفى المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية صحة الفيديوهات التي تداولتها صفحات التواصل الاجتماعي، والتي تظهر مقاتلين سوريين يقاتلون في صفوف قوات الحكومة.
وطالب المجلس الرئاسي، في بيان له اليوم الأحد، القنوات الإخبارية المحلية والدولية بـ "التثبت" منها، مؤكداً أن المشاهد التي ظهرت في تلك الفيديوهات ثبت التقاطها في مدينة إدلب السورية.
وفي وقت اتهم فيه بيان المجلس "صفحات موالية لحفتر وداعميه" بتزوير المشاهد، أكد حقه في ملاحقة القنوات الفضائية "التي تساهم في نشر هذه الأكاذيب، وغيرها من افتراءات، في محاولة يائسة لتشويه ما يحققه الجيش الليبي والقوات المساندة من انتصارات على المعتدي".
وكانت وسائل إعلام وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي موالية لحفتر، قد تداولت على نطاق واسع، ليل السبت، فيديوهات تظهر مقاتلين سوريين من الجيش السوري الحرّ، مشيرة إلى أنهم متواجدون في ليبيا ويقاتلون في صفوف قوات الحكومة.