حكم تونسي يعلن اعتزاله احتجاجاً على هذا القرار

14 اغسطس 2020
الصورة
سبق للحكم الخميري أن تعرض لنفس العقوبة من قبل الاتحاد التونسي (تويتر)
+ الخط -

أعلن الحكم التونسي، كريم الخميري، اعتزاله عن عمر 39 عاماً، تزامناً مع إيقافه عن النشاط إلى غاية الثلاثين من شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل، بقرار من الاتحاد التونسي لكرة القدم.

وكان الاتحاد التونسي، قد أعلن، إبعاد 4 حكام عن إدارة المباريات في الدوري التونسي، من بينهم كريم الخميري بسبب أخطاء تحكيمية ارتكبها خلال إدارته مباراة نادي حمام الأنف ومستقبل سليمان، ضمن الأسبوع 18 للدوري التونسي الممتاز لكرة القدم، التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله.

وقال الخميري، في تصريحات خصّ بها "العربي الجديد": "شعرت بظلمٍ كبير من هذا القرار، ليس من العدل أن تتم معاقبتي بهذه الطريقة، كان على المسؤولين في الاتحاد التونسي لكرة القدم أن يوجهوا لي الدعوة لمناقشتي في الأداء الذي قدمته يوم المباراة وأن تتم معالجة الأخطاء، إن وجدت، بهدف تطوير المردود خلال الأسابيع القادمة، لكنهم استهدفوا شخصي ولهم قصد واضح في إقصائي".

وتابع "لجنة التحكيم غفرت لعديد الحكام أخطاءهم المتكررة، وهي تبحث دائماً عن كريم الخميري، لقد سئمت هذا الوضع ولا أتحمل مجدداً ممارسة نشاط التحكيم، لقد كان نادي حمام الأنف، فاضل بن حمزة، سبباً مباشراً في معاقبتي لأن رئيسه احتج على عدم منح فريقه ضربة جزاء، ما يؤكد أن القرارات تتخذ من أجل إرضاء رؤساء الأندية".

بعيدا عن الملاعب
التحديثات الحية

وكان الحكم التونسي، كريم الخميري، قد تعرض إلى عقوبة مماثلة في الموسم 2017-2018، بعد أن أوقفه الاتحاد عن النشاط إثر المباراة المصيرية لتحديد صاحب اللقب بين ناديي الترجي والنجم الساحلي.

المساهمون