حكم "الفيديو" يكشف الحقيقة: هل تعرض منتخب تونس للظلم؟

حكم "الفيديو" يكشف الحقيقة لـ"العربي الجديد": هل تعرض منتخب تونس للظلم؟

15 يوليو 2019
الصورة
حكم المباراة لم يحتسب ركلة جزاء لتونس (Getty)
+ الخط -

أثارت مباراة منتخب تونس أمام نظيره السنغالي جدلاً تحكيمياً كبيراً، وذلك بعدما تراجع الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما في احتساب ركلة جزاء لصالح التونسيين في الدقيقة 112 من عمر اللقاء بعد الرجوع لتقنية الفيديو.

وشهدت المباراة التي أقيمت على ملعب الدفاع الجوي في القاهرة، احتساب ركلتي جزاء في المباراة (ركلة لكل منتخب) إلا أن المنتخبين أهدرهما، وودع منتخب تونس كأس أمم أفريقيا 2019 من نصف النهائي بعد أن خسر بهدف نظيف أمام السنغال.



من جهته أوضح الحكم المصري محمود أبو الرجال أحد أفراد طاقم الفيديو في اللقاء، سبب عدم احتساب ركلة جزاء لمنتخب تونس رغم ارتطام الكرة في يد لاعب السنغال، كما أن الركلة كانت من الممكن أن تغير مصير اللقاء.

وقال أبو الرجال في تصريحات خاصة لـ"العربي الجديد": الكرة أثارت جدلاً كبيراً، لكن أعتقد أنها واضحة للجميع ولم يتم احتسابها ركلة جزاء لسببين، هما أنها لمسة يد غير متعمدة، بالإضافة إلى أنها من مسافة قصيرة جداً داخل منطقة الجزاء وفي وضعية ثابتة؛ لذلك لم يتم احتسابها".

المساهمون