حفتر يصل إلى مصر ويجتمع بالسيسي

حفتر يصل إلى مصر ويجتمع بالسيسي

29 ديسمبر 2019
الصورة
الزيارة بناء على استدعاء من الجانب المصري (فرانس برس)
+ الخط -
كشفت مصادر خاصة، لـ"العربي الجديد"، عن وصول اللواء المتقاعد خليفة حفتر، قائد المليشيات التابعة لمعسكر شرق ليبيا، إلى العاصمة المصرية القاهرة، حيث التقى بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومدير المخابرات العامة اللواء عباس كامل، عصر اليوم الأحد، بقصر الاتحادية بضاحية مصر الجديدة.

وبحسب المصادر، فإنّ زيارة حفتر، غير المعلنة حتى الآن، للقاهرة جاءت بناء على استدعاء من الجانب المصري، لمناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الليبية، وإعلان تركيا إرسال قوات عسكرية لدعم حكومة "الوفاق" الوطني المعترف بها دولياً، والتي يترأسها فايز السراج.

وأوضحت المصادر أنه من المقرر أن يجتمع حفتر بوزير الدفاع المصري الفريق أول محمد زكي، وعدد من القادة العسكريين، في مقدمتهم قائد المنطقة الجنوبية العسكرية المصرية، عقب لقاء السيسي، لبحث خطط وتطورات المعارك المندلعة بمحاور القتال حول العاصمة طرابلس.


ورجحت المصادر أن يتوجه حفتر، عقب مغادرته القاهرة، إلى اليونان في زيارة سريعة للقاء المسؤولين هناك، للتباحث بشأن الاتفاقية الموقعة بين الرئيس التركي رجب أردوغان، ورئيس حكومة "الوفاق" الليبية، بشأن المناطق الاقتصادية في شرق البحر المتوسط.

وكان أردوغان والسراج قد وقعا مذكرتي تفاهم في التعاون الأمني والمجال البحري، عقب محادثات جرت بينهما في إسطنبول في السابع والعشرين من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وفي وقت سابق اليوم الأحد، قالت مصادر دبلوماسية مصرية، لـ"العربي الجديد"، إنّ السيسي طلب من نظيره الأميركي دونالد ترامب، في اتصال هاتفي، الخميس، "لعب دور حاسم لإنهاء الأزمة في ليبيا"، وإنه أبدى له استياءه من الانقسام والتخبط الأوروبي حول كيفية التدخل والانغماس في البحث عن "حلول سياسية محكوم عليها بالفشل"، وذلك تعليقاً على التحضيرات المتعثرة الجارية لمؤتمر برلين، الذي لا يبدو أن من مصلحة مصر وحليفها قائد مليشيات شرق ليبيا خليفة حفتر عقده في الوقت القريب.