حسابات السياسيين الوهميّة: من أوباما إلى ترامب والأسد

حسابات السياسيين الوهميّة: من أوباما إلى ترامب والأسد

18 نوفمبر 2016
الصورة
(بيثاني كلارك/ Getty)
+ الخط -
درجت عادة فتح حسابات وهمية بأسماء مشاهير، بهدف السخرية منهم، أو من الوضع السياسي العالمي بشكلٍ عام. هكذا، شهدنا انطلاقة حسابات لقيت رواجاً وأحدثت جدلاً في آنٍ معاً، لسياسيين لا يملكون حسابات على مواقع التواصل، أو على الأقل، لا يُغرّدون باللغة العربيّة.

ولكن بعد اجتياح الحسابات الوهمية الساخرة (parody) موقع تويتر بدأ المغردون في ردود الأفعال العدائية تجاه تلك الحسابات. فقد اتُّهمت بعض الحسابات بالترويج لسياسات معيّنة، أو بالتموّل الأجنبي بقصد السخرية من بعض السياسيين، بينما رآها آخرون عملاً يهدف إلى الشهرة فقط، مقابل فريق آخر يجد فيها طرافةً.

بدأ كل شيء في 10 يونيو/حزيران 2011، حين قام أحدهم بإنشاء حساب على موقع "تويتر" يحمل اسم الرئيس الأميركي، باراك أوباما، "@BarackObama_Ar" وكتب في التغريدة الأولى له "سوف أبدأ الآن التواصل مع مواطني الشرق الأوسط".

لاقى حساب أوباما العربي (يُغرّد بالفصحى واللهجة المصريّة) بعض الترحيب خلال مراحل عدة، إذ يمتلك ما يقرب من 325 ألف متابع. ويُقارب هذا الحساب السياسة الأميركيّة من وجهة النظر المصريّة اليوميّة، عبر إسقاطات عربيّة على أحداث تعيشها الولايات المتحدة.

وبعد إعلان فوز الجمهوري دونالد ترامب بالانتخابات الرئاسيّة الأميركية التي أُجريت في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ظهرت سريعاً العديد من الحسابات الوهمية لترامب بالعربية على موقع "تويتر"، ومن بينها "DonaldTrumpAr_" الذي يُغرّد باللهجة المصريّة، وبعض تغريداته مقتبسة من أقوال للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي. وحصد الحساب في 4 أيام نحو 17 ألف متابع، بعدما كانت أولى تغريداته موجهة إلى الحساب الرسمي للمرشحة الديمقراطية الخاسرة هيلاري كلينتون.


هناك أيضاً حسابات عربيّة وهمية لكلينتون، لكنّ خسارتها في الانتخابات لم تعِرها الكثير من الاهتمام، لذا لا تملك تلك الحسابات الكثير من المتابعين.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين له العديد من الحسابات المزيفة على "تويتر"، لكنّ أشهرها هو "@putinarabia" الذي يمتلك أكثر من 66 ألف متابع. ويغرّد هذا الحساب باللغة العربية الفصحى، بينما يدعم سياسة الروس في المنطقة، ويُبجّل الإيرانيين وبشار الأسد.

على الصعيد العربي أيضاً، هناك الكثير من الحسابات المزيفة أشهرها حساب للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي "@alsiisii"، والذي يسخر منه، ويمتلك أكثر من 125 ألف متابع. ويلاقي الحساب الذي يغرّد باللهجة المصرية على "تويتر"، ردود فعل مختلفة بين مؤيّد ومعارض للحساب باختلاف التوجهات السياسية أو حتى اختلاف الآراء حول الطرافة وذوق النكات.

وهناك أيضاً العديد من الحسابات المزيفة لرئيس النظام السوري بشار الأسد، أشهرها حساب "@bashar__asad" الذي يمتلك نحو 121 ألف متابع. ويغرّد هذا الحساب باللغة العربية الفصحى، ويسخر من الأسد وسياسته وجرائمه وإعلامه، بالإضافة إلى سخريته من السياسة العربيّة خصوصاً وفي العالم بشكلٍ عام.

يُذكر أنّ هناك حسابات مزيفة للعديد من السياسيين في العالم العربي، مثل الشيخ محمد آل مكتوم ورئيس الحكومة اللبناني المكلّف سعد الحريري ولكن ليست لها متابعة كبيرة. كما أن هناك حسابات مزيّفة لفنانين، سواء أحياء أو متوفّون، كأم كلثوم، وفيروز.



المساهمون