حدث تاريخي مُتكرر يضع بلجيكا في نهائي مونديال 2018

حدث تاريخي مُتكرر يضع بلجيكا في نهائي مونديال 2018

10 يوليو 2018
الصورة
هل تنجح بلجيكا في الوصول إلى النهائي؟ (العربي الجديد)
+ الخط -
يخوض المنتخب البلجيكي مواجهة نارية ضد فرنسا في نصف نهائي بطولة كأس العالم 2018، وعينه على الوجود في المباراة النهائية لأول مرة في تاريخه. وفي وقت يملك كل المقومات التي تُخوله التتويج باللقب العالمي، هناك نقطة تاريخية تجعله طرفاً في النهائي قبل أن يلعب.

تأهلت بلجيكا إلى الدور نصف النهائي لمواجهة المنتخب الفرنسي، وذلك بعد أن أقصت البرازيل في الدور ربع النهائي (2 – 1). لكنها لم تعرف أن تاريخياً من يقصي منتخب "السامبا" في المونديال يصل إلى المباراة النهائية دائماً وذلك وفقاً لسجلات بطولات كأس العالم السابقة.

بدايةً من نسخة مونديال سويسرا 1954، عندما وصلت البرازيل إلى الدور ربع النهائي وخرجت على يد المنتحب المجري (4 – 2)، لتُتابع المجر طريقها بنجاح بعد ذلك وتصل إلى المباراة النهائية، لكنها خسرت أمام ألمانيا الغربية (3 – 2).

وفي مونديال 1982، تأهلت البرازيل إلى الدور الثاني (كان يُلعب على طريقة المجموعات)، وفي وقت كانت تحتاج للفوز على إيطاليا في آخر مواجهة خسرت (3 – 2)، لتتأهل إيطاليا إلى النصف نهائي وبعدها إلى المباراة النهائية وتُتوج باللقب أنذاك.

أما في كأس العالم 1990، فخرجت البرازيل على يد الأرجنتين في الدور الثاني، ليشقُ منتخب "الألبيسيليستي" طريقه بنجاح نحو النهائي، لكنه خسر أمام ألمانيا بهدف نظيف. وفي مونديال 2006 خرج المنتخب البرازيلي على يد فرنسا في الدور ربع النهائي، والجميع يعرف أن فرنسا وصلت إلى النهائي وحلت وصيفة.

وتكرر الأمر في مونديال جنوب أفريقيا 2010، عندما أخرجت هولندا البرازيل في الدور ربع النهائي وشقت طريقها بعد ذلك إلى المبارة النهائية وخسرت من إسبانا بهدف نظيف. وفي مونديال 2014 خسرت البرازيل أمام ألمانيا في الدور نصف النهائي (7 – 1) وتُوجت ألمانيا بعد ذلك باللقب.

لذلك، فإن المنتخب الذي يقصي البرازيل في الأدوار الاقصائية يصل دائماً إلى المباراة النهائية وحصل هذا الأمر ست مرات باستثناء مرة واحدة في مونديال 1986، عندما أقصت فرنسا البرازيل بركلات الترجيح في ربع النهائي، وبعد ذلك خسر منتخب "الديوك" من ألمانيا في نصف النهائي، كما أن ألمانيا وإيطاليا هما المنتخبان الوحيدان اللذان أقصيا البرازيل وتُوجا باللقب بعد ذلك.

المساهمون