حدائق المنتزه التاريخية... أول "بيزنس" لرئاسة الجمهورية في مصر

12 سبتمبر 2020
الصورة
وفقاً لتوجيهات السيسي ستحمل شواطئ المنتزه أسماء العائلة الملكية (العربي الجديد)
+ الخط -

يسمونها "درة معالم عروس البحر المتوسط"، التي تحتوي على أروع الشواطئ وأجمل الأشجار النادرة وأفخم المباني التاريخية. إنها حدائق المنتزه التاريخية في الإسكندرية، والتي صدر قرار جمهوري، الخميس، من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، برقم 481 لسنة 2020، بانتهاء تولي وزارة السياحة مسؤولية الإدارة والاستغلال المؤقت لمنطقة قصر المنتزه، وتسليمها إلى رئاسة الجمهورية.

ووفقاً للقرار المنشور في الجريدة الرسمية، ستتولى رئاسة الجمهورية تطوير منطقة المنتزه لأغراض التنمية والسياحة دون تغيير طبيعتها القائمة على المنفعة العامة.

وكانت مصادر قد كشفت، لـ"العربي الجديد"، أنّ إخلاء كبائن المنتزه من شاغليها، في يناير/ كانون الثاني عام 2019، عن طريق وزارة السياحة وشركة المنتزه للاستثمار السياحي، بالقوة الجبرية، هو مقدمة لمشروع سياحي ضخم يشرف عليه الجيش، مع مجموعة طلعت مصطفى، التي رأسها هشام طلعت مصطفى، الذي أفرج عنه بموجب عفو رئاسي من السيسي، حيث كان يقضي عقوبة السجن لإدانته في مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم في دبي.

لكن مصدراً بوزارة السياحة قال، لـ"العربي الجديد"، الجمعة، إنّ الأقرب للاستحواذ على المشروع هو شركة مقاولات إماراتية كبرى.

ستكون حدائق المنتزه أول مشروع سياحي ربحي يتبع لرئاسة الجمهورية مباشرة، والأقرب للاستحواذ على المشروع هو شركة مقاولات إماراتية

وقبل نقل تبعية حدائق المنتزه من السياحة إلى الرئاسة، تم الانتهاء من هدم عدد من المنشآت، منها مطعم "رويال هاوس"، الذي كانت تديره شركة "ستانلي" للاستثمار العقاري، بالإضافة إلى عدد من كبائن المنتزه، وقاعة "فينيسا".

وستكون حدائق المنتزه أول مشروع سياحي ربحي يتبع لرئاسة الجمهورية مباشرة. ويتضمن مشروع تطوير حدائق المنتزه، الذي أمر به السيسي ووفقاً للمخطط الذي تم الإعلان عنه، إنشاء جزيرة شاي، ومارينا يخوت، وعجلة دوارة يطلق عليها "عين الإسكندرية" على غرار London eye، بارتفاع 65 متراً، بالإضافة إلى تطوير الحدائق الملكية والمباني الأثرية، وإنشاء متحف "يخت فخر البحار" الخاص بالملك فاروق.

كما يشمل تطوير "فندق فلسطين" وزيادة عدد غرفه، وتطوير فندق "قصر السلاملك" وزيادة عدد الغرف، وتطوير منتجع "بالما"، الذي يضم غرفاً فندقية وقاعات احتفالات، وإنشاء حديقة استوائية، وحديقة معلقة، ونادٍ رياضي، وتطوير الصوبة الملكية، والاهتمام بالأشجار النادرة في الحدائق، وزيادة الرقعة الخضراء باستخدام أنظمة ري حديثة، وإنشاء كورنيش مفتوح على البحر، وإنشاء 650 كابينة على شواطئ عايدة ونفرتيتي ونفرتاري وتطويرها.

ووفقاً لتوجيهات السيسي، ستطلق على شواطئ المنتزه أسماء العائلة الملكية، مثل الملكة نازلي والملك فؤاد الأول.

المساهمون