حبس طالبتين بالإسكندرية بتهمة استطلاع الآراء حول "السور العازل"

19 سبتمبر 2018
+ الخط -

قررت نيابة "باب شرق" في مدينة الإسكندرية المصرية، حبس كل من سهيلة محمود، الطالبة بكلية الخدمة الاجتماعية، وخديجة بهاء الدين، الطالبة بكلية الآداب، لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات، بتهمة حيازة مصنّف سمعي وبصري بغرض تكدير السلم العام، وتسجيل وتصوير مصنف سمعي وبصري دون ترخيص أو تصريح من وزارة الثقافة، فضلا عن الانضمام إلى جماعة الإخوان المسلمين.

والتهمة المنسوبة إلى الطالبتين تتمثل في تصوير لقاءات مع المواطنين لاستطلاع آرائهم في بناء السور العازل بمنطقة سيدى جابر والذي يحجب البحر عن المارة على كورنيش الإسكندرية.

وقالت مؤسسة "عدالة" لحقوق الإنسان في وقت سابق، إن السلطات المصرية اعتقلت يوم السبت الماضي، الفتاتين تعسفياً من أمام مكتبة الإسكندرية واقتادتهما إلى جهة مجهولة دون سند من القانون، كما قامت بمداهمة منزليهما، والتفتيش في مقتنياتها دون سند من القانون.