حالات اختناق بقصف النظام السوري عين ترما بغازات سامة

15 يوليو 2017



أصيب ثلاثة أشخاص باختناق، مساء اليوم الجمعة، جرّاء استنشاق مواد سامة، ألقتها قوات النظام على أطراف بلدة عين ترما، شرقي العاصمة دمشق، فيما ارتفع عدد قتلى قصف سابق على البلدة إلى 12.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" إنّ قوات النظام استهدفت أطراف بلدة عين ترما، بغازات سامة، أدّت إلى اختناق ثلاثة عناصر من فصيل "فيلق الرحمن" التابع للجيش السوري الحر.

وأضافت أنه ظهرت على أحد المصابين أعراض "حدقة دبوسية"، مشيرةً إلى أنّها "ناتجة عن استنشاق غاز السارين، السامّ، المحرّم دولياً".

ونشر المكتب الطبي في حي جوبر، القريب، على حسابه بموقع التواصل الجتماعي "فيسبوك"، صور أشخاص بألبسة عسكرية، أثناء تلقيهم العلاج.

وفي غضون ذلك، ارتفعت حصيلة القتلى جراء القصف الجوي الذي استهدف البلدة في وقت سابق الجمعة، إلى اثني عشر مدنياً بينهم أطفال ونساء.

وكانت طائرات حربية تابعة للنظام، استهدفت منازل المدنيين في بلدة عين ترما، التي تشهد محاولات لاقتحامها من قبل قوات النظام، بثماني غارات جوية.