حارس بيرنلي بعد تسديدة إبراهيموفيتش: كاد أن يكسر يدي

حارس بيرنلي بعد تسديدة إبراهيموفيتش: كاد أن يكسر يدي

مانشستر
العربي الجديد
30 أكتوبر 2016
+ الخط -

كشف حارس مرمى فريق بيرنلي توم هيتون أن تسديدة النجم السويدي مهاجم مانشستر يونايتد كادت أن تكسر يده، وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الجولة العاشرة من بطولة الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وقدم الحارس توم هيتون مباراة رائعة أمام مانشستر يونايتد في ملعب "أولد ترافورد"؛ وذلك بعد أن تصدى لأكثر من هدف مُحقق بشكل رائع، خصوصاً تسديدة إبراهيموفيتش القوية ليكون السبب وراء نهاية المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وحاول النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش هز شباك فريق بيرنلي، لكنه فشل في كل محاولاته الـ 12 على مرمى الحارس المتألق توم هيتون. ومنها تسديدتها القوية التي تحدث عنها الحارس بعد نهاية المباراة، وأشار إلى أنها كادت أن تصيبه بالأذى.

وقال الحارس هيتون للصحافيين بعد اللقاء: "لقد كانت تسديدة قوية ونجحت في التصدي لها، لكنها كادت أن تكسر يدي بسبب قوتها"، يُذكر أن هذه التسديدة جاءت إثر كرة عرضية تابعها النجم السويدي على "الطائر"، ليقف هيتون سداً منيعاً أمام هذه الكرة الخارقة.

وكان فريق مانشستر يونايتد تعثر مرة جديدة في الجولة العاشرة من منافسات "البريميرليغ" إثر التعادل السلبي مع بيرنلي ليرفع رصيده إلى 15 نقطة من عشر مباريات، الأمر الذي يضع المدرب البرتغالي مورينيو في مأزق وتتفاقم مشاكله مع فريق "الشياطين الحُمر".

ذات صلة

الصورة
من زلاتان إلى فرديناند... رُعب الظهور الأول في كرة القدم

رياضة

عانى بعض نجوم كرة القدم من رُعب الظهور الأول مع الأندية الجديدة، التي أتاحت لهم فرصة المشاركة في البطولات المحلية أو القارية، بعدما دفعت الإدارات الأموال الطائلة من أجل الحصول على خدماتهم.

الصورة
أنصار

رياضة

تشهد العاصمة اللبنانية بيروت، أجواء استثنائية لم تعرفها الكرة هناك منذ سنوات، رغم استمرار جائحة كورونا، والأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعشيها البلد.

الصورة
رغم كل الصعوبات... من هو الرباعي الذي حمل زيدان إلى القمة؟

رياضة

رغم الصعوبات التي عانى منها المدرب الفرنسي، زيدان، بسبب كثرة الإصابات والظروف الفنية الصعبة لجهوزية اللاعبين بسبب فيروس "كورونا"، إلا أن ريال مدريد عاد إلى قمة مستواه الفني مؤخراً والفضل يعود لرباعي مُميز كان العمود الفقري للنجاح.

الصورة
المربع الذهبي في "البريميرليغ"... البقاء للأقوى

رياضة

بعدما استحوذ فريق مانشستر سيتي على صدارة الدوي الإنكليزي وابتعد بفارق 12 نقطة عن أقرب ملاحقيه، فريق مانشستر يونايتد، ترك وراءه منافسة شرسة على المقاعد المؤهلة إلى البطولات الأوروبية في الموسم المقبل، إذ سيتأهل إليها من يبقى قوياً حتى النهاية.

المساهمون