جولة تفاوض جديدة بين بغداد وأربيل تنطلق غداً

جولة تفاوض جديدة بين بغداد وأربيل تنطلق غداً

04 ابريل 2017
الصورة
استفتاء الانفصال على رأس جدول المحادثات (إيمراه يورلماز/الأناضول)
+ الخط -

أفادت مصادر كردية بأن وفداً سياسياً من إقليم كردستان العراق سيتوجه إلى العاصمة العراقية لبدء جولة تفاوض جديدة حول المشاكل والخلافات، يتوقع أن يتصدرها موضوع إجراء استفتاء لانفصال الإقليم عن العراق، وهو ما تتحفظ عليه بغداد.

وذكرت قناة تلفزيون كردستان المدعومة من "الحزب الديمقراطي الكردستاني"، بقيادة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، ان مصادرها الخاصة أبلغتها أن وفد الإقليم سيتوجه إلى بغداد الأربعاء 5 أبريل/ نيسان، لإجراء محادثات مع أطراف سياسية وحكومية عراقية حول الملفات الخلافية بين الجانبين، وبشكل خاص حول موضوع إجراء استفتاء "استقلال كردستان".

وأضافت القناة أن الوفد الكردي سيضم مسؤولين من الحزبين الرئيسين في إقليم كردستان، أي "الحزب الديمقراطي الكردستاني" و"الاتحاد الوطني الكردستاني"، إضافة إلى ممثل عن رئاسة الإقليم.

وتأتي استعدادات إرسال وفد إلى بغداد في وقت تخوض الأحزاب السياسية في الإقليم مناقشات داخلية ومع بعضها البعض حول موضوع الاستفتاء، وكيفية تحقيق التوافق التام حوله من قبل جميع الأطراف قبل الذهاب إليه.

ودخلت علاقات إقليم كردستان ببغداد مرحلة توتر جديدة خلال الأيام الماضية، في أعقاب إصدار مجلس محافظة كركوك بأعضائه الكرد بالدرجة الأولى قراراً يقضي برفع علم كردستان إلى جانب العلم العراقي فوق مباني المحافظة، وهو ما أثار ردود فعل غاضبة ببغداد.

وردّ البرلمان العراقي بإصدار قرار يطالب بإنزال علم كردستان، لكن وبعد يوم من صدور القرار، نقلت تقارير عن رئيس البرلمان، سليم الجبوري، قوله إن البرلمان سيقوم بتجميد العمل بالقرار حتى تحقيق تفاهم بين الإقليم وبغداد بشأنه.

ومن الملفات الخلافية التي برزت أخيراً بين الجانبين، موضوع إجراء استفتاء للآراء بإقليم كردستان للانفصال عن العراق، وقررت سلطات الإقليم إجراءه، وأبدت الأحزاب الرئيسية دعمها له، لكن بغداد أبدت تحفظها.