جمعة غضب ثالثة في فلسطين رفضاً لقرار ترامب بشأن القدس

غزة
العربى الجديد
القدس
العربي الجديد
رام الله
العربى الجديد
22 ديسمبر 2017
+ الخط -
تواصلت الاحتجاجات الفلسطينية والمواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي، اليوم في جمعة الغضب الثالثة، ضد قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اعتبار القدس الفلسطينية عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي تمهيدا لنقل السفارة الأميركية إليها.

واندلعت المواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، تلبية لدعوات الغضب التي أطلقتها القوى الوطنية الفلسطينية واستمرارا للرفض الشعبي الفلسطيني لقرار الرئيس الأميركي.

وفي بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة، أصيب شابان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال المواجهات العنيفة المندلعة هناك عقب قمع جنود الاحتلال للمسيرة الشعبية التي انطلقت من منطقة باب الزقاق وسط المدينة باتجاه الحاجز العسكري المقام على المدخل الشمالي.

وفي مدينة سلفيت شمالي الضفة، أصيب شابان بالرصاص الحي من نوع "التوتو" وآخر بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال المواجهات العنيفة التي تشهدها منطقة السكاكا بالمدينة، كذلك اندلعت مواجهات أخرى في رقية قراوة بني زيد غربي المدينة.



وفي قلقيلية، اندلعت المواجهات في بلدتي جيوس وكفر قدوم، بينما اندلعت مواجهات مماثلة في منطقة حاجز "بيت إيل" شمالي رام الله، وقرية بدرس غربي المدينة، ومنطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، ومخيم العروب شمالي الخليل.  كما تعرض صحفي ومسعف لإصابات جراء استهدافهم من قبل الاحتلال شمالي رام الله.

يتواصل الغضب الفلسطيني من قرار ترامب (العربي الجديد)


كما اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال في قطاع غزة، إذ رشق الشبان الفلسطينيين قوات الاحتلال بالحجارة، فردت بإطلاق الرصاص الحي والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأصيب عدد من الشبان بالاختناق جراء إطلاق قنابل الغاز فيما تمت معالجتهم ميدانيا، دون وجود إصابات بالرصاص.

يتواصل الغضب الفلسطيني من قرار ترامب (العربي الجديد)

وأدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، بينما فرض الاحتلال إجراءات مشددة على أبواب القدس العتيقة والأقصى.

وقدر مسؤولون في الأوقاف أعداد المصلين بأكثر من 80 ألف مصل وفدوا من مختلف أنحاء فلسطين.

يتواصل الغضب الفلسطيني من قرار ترامب (العربي الجديد) 



وأعقب الصلاة تجمع حاشد لآلاف المصلين على مدرجات مسجد الصخرة المشرفة وسط هتافات التكبير. وطاف المشاركون في التجمع بمسيرة ضخمة في ساحات الأقصى.

وقمعت قوات الاحتلال بالقوة مسيرة انطلقت من المسجد الأقصى باتجاه شارع الواد بالقدس المحلتة. وتعرضت صحفية للإصابة بعد الاعتداء عليها بالضرب من قبل الاحتلال بالقدس.

ودعت القوى الوطنية الفلسطينية، الشارع الفلسطيني للخروج في مسيرات جمعة الغضب الثالثة في مختلف المدن، والاشتباك مع جنود الاحتلال على مداخل المدن، ونقاط التماس المنتشرة في كافة أنحاء الضفة الغربية والقدس المحتلة.




وتتواصل المواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال على مدار الأسبوع منذ إعلان ترامب قراره بشأن القدس، ما أسفر عن سقوط شهداء ومئات الإصابات.


ذات صلة

الصورة
سياسة/مؤتمر لمؤسسات بالمجتمع المدني الفلسطيني/(العربي الجديد)

سياسة

حذر عدد من مؤسسات المجتمع المدني والأهلي الفلسطيني، اليوم الإثنين، من خطورة ما يتم الحديث عنه من قبل بعض القوى السياسية عن إمكانية تأجيل الانتخابات الفلسطينية العامة، بذريعة أن الاحتلال الإسرائيلي لم يوافق على إجرائها في القدس وفق الاتفاقات الدولية.
الصورة
فلسطينيون يشيعون جثمان الشهيد أسامة منصور

مجتمع

بعد ساعات من قتله برصاص الاحتلال الإسرائيلي، شيع الفلسطينيون، عصر الثلاثاء، جثمان الشهيد أسامة محمد منصور (42 سنة) من قرية بدّو شمال غرب القدس، في ظل غضب كبير من جريمة قتله برصاص قوات الاحتلال قرب قرية الجيب، بينما كان برفقة زوجته متجها لعيادة طبية.
الصورة
وقفة فلسطينية رفضاً لإجراء الانتخابات دون القدس (العربي الجديد)

سياسة

نظمت القوى الوطنية والإسلامية وقفة أمام مقر المجلس التشريعي في رام الله، وسط الضفة، تحت عنوان "لا انتخابات دون القدس"، بمشاركة العشرات من عدد من الفصائل، بحضور لافت من حركة "فتح"، وخصوصاً من القدس المحتلة، وشخصيات رسمية.
الصورة
سياسة/تشييع عمر البرغوثي/(العربي الجديد)

سياسة

من أمام منزله الذي هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي جزءًا منه عام 2019، وكان يقطن فيه ابنه الشهيد صالح، مرت جنازة المناضل الفلسطيني القيادي بحركة "حماس" والأسير المحرر عمر البرغوثي، المعروف بـ"أبو عاصف"، الذي توفي أمس الخميس، متأثرًا بإصابته بكورونا.