جماهير فيورنتينا تتوعد المصري "صلاح" قبل موقعة فلورنسا

جماهير فيورنتينا تتوعد المصري "صلاح" قبل موقعة فلورنسا

25 أكتوبر 2015
الصورة
(العربي الجديد)
+ الخط -

توعّدت جماهير فريق فيورنتينا الإيطالي، نجم فريقها السابق وصانع ألعاب فريق إيه. آس. روما الإيطالي، الدولي المصري محمد صلاح، باستقبال عدائي، وذلك عندما يعود الأخير مساء اليوم مُجدداً إلى ملعب أرتيميو فرانكي (فلورنسا) من أجل مواجهة فريقه السابق، في قمة مباريات الجولة التاسعة من بطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ووجهت جماهير الفريق البنفسجي تحذيراً شديد اللهجة للاعب المصري البالغ من العمر 23 عاماً، حيث جهزت جماهير فريق فيورنتينا الإيطالي المئات من اللافتات التي تُهاجم فيها صانع ألعاب فريقها، ناهيك عن آلاف الصافرات التي ستُهاجم من خلالها اللاعب المصري.

وتشعر جماهير فريق فيورنتينا بالخيانة إزاء القرار الذي اتخذه اللاعب المصري بالانتقال إلى صفوف فريق روما، حيث سبق للاعب المصري الدفاع عن ألوان فريق فيورنتينا الإيطالي، بعدما انضم إلى صفوفه قادماً من تشلسي الإنجليزي في شهر يناير/كانون الثاني الماضي على سبيل الإعارة لمدة ستة أشهر، وذلك كجزء من صفقة انتقال لاعب الفيولا السابق، الكولومبي خوان كوادرادو، إلى النادي اللندني.

وتألق نجم كرة القدم المصرية بشكلٍ لافت برفقة الفريق البنفسجي خلال الموسم المنصرم، حيث نجح في إحراز 9 أهداف في 26 مباراة خاضها مع فريقه السابق، الأمر الذي دفع إدارة النادي الإيطالي للمطالبة بتنفيذ بند تمديد إعارته لموسم آخر مقابل مليون يورو؛ لكنه رفض الاستمرار مع الفيولا، وقرّر بعد ذلك الانتقال إلى صفوف فريق روما الإيطالي.

ولم يرق القرار الذي اتخذه اللاعب المصري البالغ من العمر 23 عاماً في فترة الانتقالات الصيفية الماضية لجماهير الفريق البنفسجي، التي صبّت جام غضبها عليه بأسوأ طريقة ممكنة بعدما قامت بإحراق قميصه؛ بسبب رفضه الاستمرار مع الفريق البنفسجي؛ وهو الأمر الذي دفع السلطات الإيطالية في مدينة فلورنسا إلى وضع اللاعب المصري تحت حراسة أمنية مشددة.

المساهمون