جماهير الكويت تدعم منتخب بلادها بارتداء "الدشداشة والجريمبة"

12 أكتوبر 2015
الصورة
+ الخط -

أعلنت جماهير المنتخب الكويتي دعمها لمنتخب بلادها في التصفيات الآسيوية المزدوجة على طريقتها الخاصة، بعدما قررت عبر مواقع التواصل الاجتماعي الحضور إلى مباراة الكويت ضد لبنان، المقررة مساء الثلاثاء، في الجولة السادسة من التصفيات على إستاد الكويت، مرتدين اللباس التقليدي الأبيض المعروف بـ "الدشداشة والجريمبة".

ونشرت جماهير الكرة الكويتية هاشتاغاً على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بعنوان (#الثلاثاء_ضد_لبنان_كلنا_جريمبة)، دعت فيه الجماهير لمؤازرة المنتخب الكويتي في مباراته الهامة ضد لبنان في الجولة السادسة من منافسات المجموعة السابعة في التصفيات الآسيوية المزدوجة.

وتفاعل المشجعون الكويتيون بشكل كبير مع الهاشتاغ حيث أبدوا استعداداهم للتواجد في مدرجات إستاد الكويت الذي سيحتضن المباراة، مرتدين اللباس التقليدي المعروف بـ "الدشداشة والجريمبة" كي يطغى اللون الأبيض على المدرجات ولتوحيد تشجيع المنتخب في مهمته ضد لبنان.

وتطمح الجماهير الكويتية بتقديم الدعم اللازم للمنتخب الكويتي في المباراة وتشكيل الفارق، خاصة أن المباراة لن تقبل القسمة على اثنين، حيث يحتل المنتخب الكويتي المركز الثاني في ترتيب المجموعة برصيد 9 نقاط خلف كوريا الجنوبية (12) نقطة وبفارق ثلاثة نقاط عن نظيره منتخب لبنان الذي يملك 6 نقاط.

ولفت حارس مرمى المنتخب الكويتي سليمان عبد الغفور الأنظار، بعدما أعلن تأييده للجماهير، حينما نشر صورة له على موقع "تويتر" مرتدياً "الدشداشة والجريمبة" التي توضع بشكل خاص على الرأس، لتتفاعل جماهير المنتخب الكويتي مع الحارس وتؤكد في معرض ردها على الحضور باللباس التقليدي من أجل تشجيع المنتخب.

ويريد الجمهور الكويتي من خلال حضوره بذلك اللباس استعادة الماضي التليد للكرة الكويتية التي اشتهر جمهورها في الماضي بارتداء هذا اللباس التقليدي والحضور بشكل كثيف الى مدرجات الملعب، في الوقت الذي كانت فيه جماهير عدد من الأندية قد طبقت سابقاً ذلك الأمر كما فعلت جماهير النادي العربي الكويتي.

اقرأ أيضاً..
حضور عربي لافت في قائمة المرشحين لأفضل لاعب أفريقي

دلالات

المساهمون