جماهير الإمارات تعتدي على لاعبي منتخب قطر... تحت أنظار إنفانتينو

29 يناير 2019
الصورة
قطر تأهلت رغم الضغط الجماهيري من أصحاب الأرض (Getty)
+ الخط -
شهد الشوط الأول الذي جمع المنتخبين القطري والإماراتي في مباراة نصف نهائي بطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم 2019 أحداثاً لا تمت لقيم كرة القدم، من قبل جماهير الإمارات الحاضرة في مدرجات الملعب.

وبعد دخول المنتخبين إلى أرض الميدان، لكي يتم عزف النشيدين الوطنيين للدولتين، قامت الجماهير الإماراتية في المدرجات، عند سماعها المذيع الموجود داخل الملعب يعلن عن عزف النشيد الوطني لقطر، بإطلاق الصافرات والصراخ والتشويش على لاعبي "الأدعم" ومناصريه، ما يعد أمراً بعيداً عن الروح الرياضية والأخلاق التي تمثلها كرة القدم.


ولم تقف الجماهير الإماراتية عند هذا الحد، بل هاجمت نجوم المنتخب القطري بقوارير المياه، بعدما تمكن المهاجم الشاب المعز علي عبد الله من تسجيل الهدف الثاني للعنابي في الدقيقة (37)، واحتفاله مع زملائه في الفريق، بعدما كان زميله بوعلام خوخي قد استطاع إحراز الهدف الأول في الدقيقة (22).

واستمر خروج الجماهير الإماراتية عن النص أثناء احتفال نجوم المنتخب القطري بالهدف الثاني لهم في شباك الحارس خالد عيسى، حيث قامت بتوجيه الألفاظ "الخارجة" إلى الهداف الشاب المعز علي.

وواصلت الجماهير الإماراتية خروجها عن النص بعدما اعتدت على النجم القطري أكرم عفيف، من خلال رميه بقوارير المياه، لمنعه من تنفيذ ركلة ركنية لصالح فريقه، ما جعله يبتعد عن الكرة خوفاً من تعرضه للإصابة.

وعادت الجماهير الإماراتية في الشوط الثاني إلى الاعتداء على لاعبي المنتخب القطري، بعدما تمكن النجم حسن الهيدوس من إحراز هدف عالمي على طريقة الكبار في شباك الحارس خالد عيسى، حيث قامت بإلقاء قوارير المياه والعصائر، ليقوم حكم اللقاء بتوجيه لاعبي "الأدعم" للتحرك بعيداً عن الاعتداءات الحاصلة عليهم.


وسارع رواد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إلى شجب تصرفات الجماهير الإماراتية، حيث وصف البعض ما قامت به الجماهير بأنه لا يعبر عن الأخلاق التي يتمتع بها العربي، بينما دان الباقون ما حدث بأشد العبارات.

وحدثت كل تلك التجاوزات الجماهيرية تحت أنظار رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جياني إنفانتينو، الذي حرص على متابعة المباراة من منصة ملعب نادي الجزيرة الإماراتي والذي تابع معظم مباريات البطولة في الأدوار النهائية.

(العربي الجديد)

المساهمون