جامعات إيران تفتح أبوابها في أحدث خطوات التعايش مع كورونا

06 يونيو 2020
الصورة
إيران تعيد فتح الجامعات بشروط (فرانس برس)
سمحت اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا في إيران، بإعادة فتح الجامعات اعتبارا من اليوم السبت، وفق بروتوكولات صحية جديدة تحدد عدد الطلاب في الكليات والسكن الجامعي، بعد إغلاق دام لنحو أربعة أشهر. 

وأفاد التلفزيون الإيراني في تقرير بأن المطلوب من الجامعات حسب البروتوكول الصحي جدولة الامتحانات في نهاية الفصل الدراسي بطريقة لا تتسبب باكتظاظ الطلاب، كما منحت وزارة العلوم والأبحاث والتكنولوجيا الجامعات الحرية في تنظيم الامتحانات حضوريا أو افتراضيا حسب الظروف.
وأعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، خلال جلسة اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، اليوم السبت، إعادة فتح الروضات ومعاهد تعليم اللغات الأجنبية اعتبارا من 13 يونيو/حزيران الجاري، مؤكدا استمرار منع تنظيم الأعراس والعزاء حتى إشعار آخر.
وقال روحاني، وفقا لما أورده موقع الرئاسة الإيرانية، إن "فترة بقاء جائحة كورونا ستكون أطول، ولا نهاية محددة لها إلا إذا حصلنا على اللقاح"، داعيا المواطنين إلى "عدم تصور أن كورونا سينتهي في حال الالتزام بالتباعد الاجتماعي والإرشادات الصحية".
من جهته، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، السبت، تسجيل 2269 إصابة جديدة بفيروس كورونا، فضلا عن تسجيل 75 وفاة خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ليرتفع إجمالي المصابين إلى 169 ألفا و425، من بينهم 2578 حالة حرجة، ويرتفع إجمالي الوفيات إلى 8209 وفيات.

وقال إن 527 شخصا من المصابين الجدد فقط تم إدخالهم إلى المستشفيات، وبقية المصابين الجدد كانت أعراضهم خفيفة، ويخضعون للحجر المنزلي، في حين بلغت حصيلة المتعافين 132 ألفا و38 متعافيا، وأجرت وزارة الصحة منذ 19 فبراير/شباط الماضي، مليوناً و60 ألفاً و126 اختباراً لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا.
وكشف جهانبور أن 15 محافظة من أصل 31 محافظة إيرانية لم تسجل أية وفيات خلال الـ24 ساعة الماضية، وأن 6 محافظات سجلت فيها وفاة واحدة فقط بسبب الفيروس.

تعليق: