ثلاثة مغاربة يلاحقون التتويج في يوم الكؤوس الأوروبية

21 مايو 2016
الصورة
الثلاثي بنعطية وبرادة وكارسيلا يسعون للألقاب(Getty)
+ الخط -
يخوض ثلاثة لاعبين مغاربة على الأقل اليوم السبت، نهائيات الكؤوس المحلية الأوروبية، ففي ألمانيا، يسعى قائد أسود الأطلس، ومدافع بايرن ميونيخ، إلى التتويج بالازدواجية، حين يلعب نهائي كأس ألمانيا صحبة فريقه، ضد بروسيا دورتموند.

وتوج المهدي بنعطية هذا الموسم، بلقب الدوري الألماني لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي، ويسعى لتتويج مسيرته التي أوشكت على نهايتها رفقة بايرن ميونيخ، بإحرازه لقب كأس ألمانيا كذلك لأول مرة في تاريخه مع النادي.

ويأمل الدولي المغربي ولاعب أولمبيك مارسيليا الفرنسي عبد العزيز برادة، في التتويج بأول لقب في مشواره الكروي، عندما يواجه فريقه نادي باريس سان جيرمان في نهائي كأس فرنسا.

وتبدو مهمة أولمبيك مارسيليا الفرنسي عسيرة للغاية، خصوصا وهو يواجه بطل الدوري الفرنسي والعملاق باريس سان جيرمان، وخصوصا كذلك أمام المستوى الكارثي الذي أبان عنه أصدقاء عبد العزيز برادة في منافسات الدوري الفرنسي، طيلة الموسم الكروي المنقضي.

وفي البرتغال، يطمح المهدي كارسيلا إلى التتويج مزدوج هو الآخر، حين يواجه فريقه بنفيكا، نظيره ماريتيمو ضمن نهائي كأس البرتغال لهذا الموسم.

ويملك المهدي كارسيلا في جعبته، 4 ألقاب حققها طيلة مشواره الكروي، حيث فاز بلقب الدوري البلجيكي صحبة ستاندارد دو لييج عام 2009، وحصل على لقب الدوري البرتغالي رفقة ناديه الحالي بنفيكا هذا الموسم، كما سبق له أن توج بلقب كأس بلجيكا مع فريق ستاندارد دولييج عام 2011، وأخيرا على لقب السوبر البلجيكي عام 2009 مع نفس النادي.

ورغم توجيه الدعوة إليه للحضور والمشاركة في المباراة، تبدو حظوظ اللاعب المغربي الآخر، المنتمي لصفوف بنفيكا البرتغالي، عادل تاعرابت، ضئيلة جدا للظهور أساسيا، خاصة وأنه غاب طيلة الموسم، ولم يشارك فريقه طعم التتويج بلقب الدوري.

وشهد الموسم تتويج لاعبين مغربيين آخرين بلقب الكأس رفقة نادييهما، يتعلق الأمر بكل من كريم الأحمدي المتوج رفقة فينورد روتردام بكأس هولندا، ويوسف توتوح صحبة كوبنهاغن الدنماركي.

المساهمون