مدير "بي بي سي": صناعة التلفزيون تدخل "مرحلة الاضطرابات الثانية"

17 سبتمبر 2019
الصورة
يعتبر هول المنافسة فرصة للهيئة (ليون نيل/Getty)
يرى المدير العام لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، توني هول، أنّ صناعة التلفزيون "على وشك الدخول في موجة ثانية من الاضطرابات"، بسبب الوافدين الجدد إلى سوق البثّ. لكنّ هول يعرب أيضاً عن أمله في أن تكون هذه التغييرات فرصةً لـ"بي بي سي" وللناس كي يختاروها من أجل "أسباب أخلاقية"، مضيفاً أنّ التأثير الرئيسي للوافدين الجدد كـ"ديزني" و"آبل" سيكون على المنصّات الأخرى الموجودة مثل "أمازون" و"نتفليكس".

ويلقي هول كلمة أمام مؤتمر جمعية التلفزيون الملكي في كامبريدج، هذا الخميس، على أن يقول فيها إنّ الصناعة ستدخل في الموجة الثانية من الاضطرابات. الموجة الأولى كانت تتعلّق بظهور نتفليكس وأمازون وسبوتيفاي، الذين غيروا بشكلٍ أساسي سلوك الجمهور، غالباً على حساب الخسائر الهائلة أو الدعم الهائل المتبادل"، حسبما نقلت صحيفة "ذا غارديان" التي أشارت إلى أنّه سيتحدث عن الموجة الثانية التي ستتضمّن دخول مجموعة جديدة من الوافدين إلى سوق مزدحم.

وسيعتبر هول أنّ مكتبات "أمازون" و"نتفليكس" من المرجح أن تتقلّص، مع سحب صناع البرامج محتواهم بعيداً عن هذه الخدمات لبثّها على منصاتهم الخاصة. ستحتاج هذه المنصات إلى بذل جهدٍ أكبر كي توفّر القيمة التي توفّرها الآن"، ما يرى أنّه فرصة لـ"بي بي سي" لتقديم خدمة أفضل للجمهور.

وسيشير هول إلى أنّ الخدمات مثل iPlayer وBBC Sounds تنمو بمعدل سريع، على أن يعلن إضافة مجموعة من الميزات الجديدة إلى آيبلاير. ويعتبر هول أيضاً أنّ الأهداف والقيم اليوم تهمّ أكثر من أي وقتٍ مضى، إذ يميل الناس إلى اختيار الخدمات لأسباب أخلاقيّة بقدر ما هي اقتصاديّة.

دلالات