تونس تنتظر جواب موهبة اليونايتد المجبري على عرض للعب لنسور قرطاج

05 يوليو 2020
الصورة
لمع اسم حنبعل المجبري مع مانشستر يونايتد (شارلوت تارسول/Getty)

ينتظر الشارع الرياضي في تونس بفارغ الصبر إجابة لاعب مانشستر يونايتد الإنكليزي، حنبعل المجبري، بخصوص العرض المقدم له من طرف الاتحاد التونسي لكرة القدم لتعزيز صفوف منتخب "نسور قرطاج" في الفترة القادمة.

ويحمل المجبري البالغ من العمر 19 سنة، الجنسيتين التونسية والفرنسية، يلعب ضمن الفريق الرديف لنادي مانشستر يونايتد، وسط أنباء عن قرار مدرب "الشياطين الحمر" أولي غونار سولسكاير بضمه للفريق الأول انطلاقاً من الموسم القادم.

وكشف مصدر مقرب من اللاعب، في تصريحات لـ"العربي الجديد"، أن صانع ألعاب مانشستر يونايتد يوجد حالياً في مدينة الحمامات التونسية لقضاء عطلة الصيف رفقة أفراد عائلته، قبل العودة مجدداً إلى إنكلترا لاستئناف التدريبات مع فريقه.

وأضاف المصدر ذاته أن رئيس الاتحاد، وديع الجريء، استغل وجود المجبري في تونس وعقد معه اجتماعاً سرياً لإقناعه بالانضمام إلى المنتخب الوطني انطلاقاً من المباراة الافتتاحية للتصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم قطر 2022، التي من المنتظر أن تجرى خلال شهر تشرين الأول/ أكتوبر القادم.

وعبر اللاعب خلال اجتماعه بالجريء عن فخره بأصوله التونسية خصوصاً وأن والده وبقية أفراد عائلته ووكيل أعماله شجعوه على اختيار تونس على فرنسا، لكن نجم مانشستر يونايتد طلب مهلة من التفكير لتحديد موقفه النهائي.