تونس تكتفي بالتعادل أمام أنغولا في بداية رحلتها بأمم أفريقيا

24 يونيو 2019
الصورة
المنتخب التونسي اكتفى بنقطة التعادل (Getty)

اكتفى المنتخب التونسي بالتعادل مع نظيره الأنغولي (1-1)، في اللقاء الذي أقيم على ملعب السويس الجديد، بالجولة الأولى من مباريات المجموعة الخامسة بمنافسات بطولة كأس أمم أفريقيا، التي تستضيفها مصر.

ودخل المنتخب التونسي بأداء متوازن منذ البداية أمام خصم لم يكن بالسهل، غلب على أدائه التنظيم خصوصاً في الشق الدفاعي، في الوقت الذي لم يهدد فيه "نسور قرطاج" مرمى المنافس بشكل صريح، رغم ما كان منتظراً من فعالية هجومية بوجود وهبي الخزري، ونعيم السليتي.

وفي ظل ضغط هجومي، افتتح المساكني التسجيل لمنتخب بلاده من ضربة جزاء، عند الدقيقة الرابعة والثلاثين، بعد عرقلة على المهاجم نعيم السليتي داخل منطقة جزاء أنغولا، سجلها نجم أوبن البلجيكي، ليصبح أول لاعب في تاريخ المنتخب التونسي يسجل في أربع نسخ مختلفة من بطولة كأس الأمم الأفريقية.


ودخل المنتخب التونسي الشوط الثاني برتم أقل، وهذا الأمر منح المنافس الجرأة في الوصول لمرماه، خصوصاً بعد سيطرة أنغولية على منطقة الوسط، وفعالية على الأطراف، قبل أن ينجح دجالما كامبوس في تعديل النتيجة بكرة أخطأ الحارس فاروق بن مصطفى في التعامل معها.

واستمر بعدها الضغط الأنغولي، فيما عجز المنتخب التونسي عن صناعة تهديد على مرمى المنافس، ورغم التبديلات التي أجراها المدير الفني الان جريس، لكنه لم ينجح في الوصول، وخطف هدف الفوز الذي كان يصبو إليه "نسور قرطاج"، ليكتفوا بتعادل ونقطة يتيمة.

 

تعليق: