تونسي يعرقل برنامجًا تلفزيونيًا: هدّد بالانتحار

تونسي يعرقل برنامجًا تلفزيونيًا: هدّد بالانتحار

26 مايو 2016
الصورة
مقدم البرنامج علاء الشابي (يوتيوب)
+ الخط -
هدد شاب تونسي قناة "الحوار التونسي"، اليوم، بالانتحار، إذا تم عرض حلقة من برنامج "عندي ما نقلك"، التي يقدمها علاء الشابي.

والبرنامج ينتمي إلى ما يعرف بتلفزيون الواقع، ويعرض أسبوعيًا نماذج من المجتمع بهدف حل خلافات بين الأزواج، أو مشاكل المخدرات وغيرها من المواضيع، التي أصبحت الساحة التونسية تعج بها.

وقال الشاب، في فيديو نشره على مواقع التواصل، إن عرض الحلقة سيدمر حياته، وإنه تم التسجيل بينما كان تحت تأثير المخدرات.

وأضاف أن "فريق البرنامج طلب منه أن يدخل في برنامج للتعافي من المخدرات، والتخلص من ديونه المتراكمة، وهو ما أنجزه بالفعل، وقال إنه طلب من أسرة البرنامج عدم بث الحلقة لأنه تعافى من المخدرات" بحسب قوله، ولم يتناول أي حشيش منذ شهر، وقام بإنهاء جميع ديونه، مؤكدا أن بث البرنامج سيدمر حياته نهائياً وسيقضي على مستقبله.

وشدّد على أن "أسرة البرنامج طمأنته بأنها ستتحدث الى معد ومقدم البرنامج، علاء الشابي، الذي حاوره واستدرجه وهو تحت تأثير الكحول والحشيش"، بزعمه، وأنه يرفض الآن أن يتم عرض البرنامج، مهددا بالانتحار إذا تم ذلك.


يُذكر أن البرنامج، الذي يلقى نسبة مشاهدة عالية، يتعرض منذ أسابيع إلى جملة من القضايا المختلفة، كان آخرها بمناسبة تقديم مواطن مطلوب لدى الأمن بسبب عشرات القضايا، نتيجة بيع الخمر خلسة.

وهو ما دفع فرق الأمن إلى التوجه لمكان تسجيل البرنامج، بغرض إيقاف المتهم حالاً، وهو ما تسبب في حوارات طويلة بين مقدم البرنامج والمسؤولين الأمنيين، ليتم تسليمه أخيراً وإلقاء القبض عليه.

ويقدم علاء برنامجه على قناة "الحوار التونسي"، بينما يقدم شقيقه عبد الرزاق برنامجًا مماثلاً على قناة "حنبعل"، وهما من أكثر البرامج متابعة في تونس، ومن أكثرها إثارة للنقاشات والانتقادات.

المساهمون