توقيف عسكريين يونانيين دخلا إلى الأراضي التركية بالخطأ

توقيف عسكريين يونانيين دخلا إلى الأراضي التركية بالخطأ

02 مارس 2018
+ الخط -
ألقت قوات حرس الحدود التركية، اليوم الجمعة، القبض على عسكريين اثنين يونانيين، دخلا إلى الأراضي التركية، في ولاية إدرنة شمال غربي البلاد، بما قد يكون سبباً لتصعيد جديد بين أنقرة وأثينا.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن مصادر أمنية، أنّ جنوداً من وحدة حرس الحدود، التابعة لقيادة كتيبة المشاة الـ54، ألقوا القبض أثناء قيامهم بدورية اعتيادية، في منطقة بازار كوله بالولاية، على عسكريين يونانيين، يحملان رتبة ملازم وضابط صف.

وأكد العسكريان اليونانيان، أنّهما تاها جراء سوء الأحوال الجوية، ودخلا الأراضي التركية بالخطأ.

ومن غير المعروف، إن كانت السلطات التركية ستعمل على الضغط على أثينا، لتسليمها الجنديين اليونانيين مقابل تسلّم العسكريين الثمانية الأتراك، الذين شاركوا في المحاولة الانقلابية الفاشلة، وفروا إلى اليونان، في منتصف يوليو/تموز 2016، ورفض القضاء اليوناني إعادتهم لأنقرة، رغم الطلبات التركية المتكررة.

وأشار عدد من التقارير، إلى أنّ كلاً من اليونان وقبرص باتا ملجأين لعدد كبير من أنصار "حركة الخدمة" برئاسة فتح الله غولن، المقيم بالولايات المتحدة، والذي تتهمه أنقرة بإدارة المحاولة الانقلابية الفاشلة.