توزيع جوائز "بوليتزر" للصحافة عن بعد

05 مايو 2020
الصورة
تم الاحتفال عن بعد (تويتر)
+ الخط -

تم توزيع جوائز بوليتزر المخصصة للصحافة ليل أمس الإثنين، عن بعد، إثر إجراءات التباعد الاجتماعي المفروضة حول العالم بسبب فيروس كورونا. وكان المسؤولون عن الجائزة قد أعلنوا تأجيل توزيعها، الشهر الماضي، بسبب انهماك الصحافيين بتغطية الجائحة.

وحصدت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية العدد الأكبر من جوائز بوليتزر العريقة للعام 2020، مع إعلان الفائزين عبر الإنترنت بسبب وباء كوفيد-19.

وأعلنت مديرة مجلس هذه الجوائز، دانا كانيدي، أسماء الفائزين من غرفة الجلوس في منزلها، من خلال بث مباشر عبر "يوتيوب" بدلاً من مراسم تقام عادة في جامعة كولومبيا في نيويورك. وقالت كانيدي: "في خضم أوقات الغموض هذه التي لم يسبق لها مثيل، فإن ما نوقن به هو أن الصحافة لا تتوقف أبدا".

وبعدما تميزت جوائز العام الماضي بتركيزها على دونالد ترامب والعام 2018 على فضائح التحرش الجنسي وحركة #مي تو، لم تأخذ جوائز بوليتزر هذه السنة أي طابع خاص.

وفازت "نيويورك تايمز" بثلاث جوائز، من بينها تقرير استقصائي لبراين روزنتال حول أوساط النقل بالأجرة في نيويورك ألقى الضوء على وجود قروض تستغل السائقين الضعفاء. ونالت الصحيفة كذلك جائزة أفضل تقرير دولي عن سلسلة من المقالات حول نظام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ونالت مقالة طويلة بقلم نيكول هانا-جونز جائزة أفضل "تعليق"، وقد تناولت فيها أصول الولايات المتحدة من منظار الأفارقة المستعبدين.

وعلى صعيد التغطية الأميركية الداخلية، فاز ثلاثة صحافيين من موقع "بروبابليكا" بجائزة حول تحقيق أظهر خللا كبيرا في الأسطول السابع في البحرية الأميركية. وقد تقاسم هؤلاء جائزتهم مع مراسلين في "سياتل تايمز"، كتبوا مقالات عدة حول مشاكل في التصميم أدت إلى فضيحة طائرة "737 ماكس" من صنع "بوينغ".

وفازت صحيفة "أنكوريدج ديلي نيوز" ومنظمة "بروبابليكا" غير الهادفة للربح بجائزة بوليتزر للصحافة المختصة بالخدمة العامة بعدما كشفتا أن ثلث قرى ولاية ألاسكا الأميركية يفتقر إلى حماية الشرطة، بينما فاز فريق التصوير في رويترز بجائزة تصوير الأخبار العاجلة لتوثيقه الاحتجاجات العنيفة في هونغ كونغ العام الماضي.

وسجل العديد من صور "رويترز" الفائزة الاشتباكات العنيفة بين محتجي هونغ كونغ والسلطات، بما في ذلك صور التُقطت وسط مناوشات بالغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي ورشق الطوب.

وقال رئيس تحرير رويترز، ستيفن جيه. أدلر، في بيان: "نقلت صورنا حجم الاحتجاجات في هونغ كونغ ببراعة". وأضاف: "كانت صورهم جميلة ومؤثرة وتنويرية وخالدة بشدة".

ونالت صحيفة "كوريري-جورنال"، في ليكزينغتن في ولاية كنتاكي، جائزة تغطية الأخبار العاجلة عن تغطيتها لقرارات عفو أصدرها في اللحظة الأخيرة حاكم الولاية مات بفين عن محكومين بالإعدام.

واستحدثت جوائز بوليتزر العام 1917، وهي تكافئ عمل صحافيين ومنشورات أميركية وصحف يومية ومجلات ومواقع إخبارية. وتمنح كذلك في مجال التصوير الصحافي والرسم والإذاعة والأدب والشعر والموسيقى.

وتعد جوائز بوليترز أعرق المكافآت التي تمنح لصحافيين أو مؤسسات مقرها في الولايات المتحدة.








(فرانس برس، رويترز، العربي الجديد)

المساهمون