توتي: لم أرفض ريال مدريد وبقيت في روما لهذا السبب

20 مايو 2020
الصورة
توتي بقي طوال مسيرته في نادي روما (Getty)
+ الخط -

حاول ريال مدريد الإسباني بشتّى الطرق التعاقد مع فرانشيسكو توتي، لكن أسطورة روما فضّل البقاء في العاصمة الإيطالية رغم أن النادي "الملكي" عرض عليه كلّ شيء ممكن، باستثناء شرط واحد.


وتحدث توتي لمجلة "ليبرو" عن مفاوضات الريال، وقال إنه كان ينوي الانتقال إلى مدريد بنسبة 80% صيف العام 2004، ولم يكن هناك ما يدعوه لرفض العرض.

وأوضح ملك "الذئاب" السابق "كنت أنوي الانتقال للريال بنسبة 80%. روما لم يكن يمر بفترة جيدة، وكان الريال سيوافق على أي شيء من أجلي، كان سيدفع 25 مليون يورو في العام".

وأضاف "اشترط الريال أمراً واحداً لا مساس به، وهي شارة القيادة، فهي تخصّ راؤول غونزاليس وحده، هو رمز النادي ولا أحد يمكن أن يربح أكثر منه".

وتابع توتي "أي لاعب جديد يصل إلى الريال كان يجب أن يتقاضى أقل من راؤول".

أما عن سبب فشل الصفقة، فأجاب "لم أرفض العرض، فكرت كثيراً، لكن قرار البقاء في روما كان نابعاً من قلبي، فكرت في الجماهير وأصدقائي وعائلتي، فكرت في القيام بأمر مختلف عن بقية اللاعبين، شعرت بأنني مميز للاحتفاظ بنفس القميص، بقية اللاعبين كانوا ينتقلون إلى الريال أو بايرن ميونخ (الألماني)".

ورغم أنه ملك روما كما يصفه الجميع، اعترف توتي بأنه لا يستمتع بحياته في العاصمة، قائلاً "لا أستمتع في روما، زرت الكولوسيوم مرة واحدة فقط منذ ثلاث سنوات، هذا لا يصدق".

المساهمون