تنصيب ترامب يتصدر وسائل الإعلام الأميركية

20 يناير 2017
الصورة
الأنظار متوجهة لحفل التنصيب (نعوم غالاي/WireImage)
تصدر تنصيب الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب الصحف ووسائل الإعلام الأميركية.

العنوان الرئيسي لصحيفة واشنطن بوست كان "رياح التغيير تهب مع وصول ترامب". وفي عناوينها الفرعية نقرأ "عشية التنصيب، الرئيس المنتخب يتحدث عن "تغيير حقيقي"". وفي عنوان آخر "ترامب على حق، هو لم يخلق الانقسامات الأميركية، لكن هل سيتمكن من رأبها؟". ونقرأ أيضاً عن اشتباكات بين أنصار ترامب ومعارضيه في العاصمة واشنطن. وفي مقالات الرأي بالصحيفة نفسها نقرأ "عصر ترامب هو قفزة في الظلام". فيما حمل مقال آخر عنوان " تنصيب ترامب هو يوم للاحتفال".

أما صحيفة نيويورك تايمز فكان عنوانها الرئيسي "الرئيس الخامس والأربعون... في عشية تنصيب ترامب، أبهى الفعاليات". وفي مادة تتعلق بتنصيب ترامب المنتظر، نقرأ في الصحيفة "من لينكولن إلى أوباما، كيف تم إحصاء الحشود أمام الكونغرس". وفي عنوان آخر "شركاء ترامب تمحصوا في العلاقات بروسيا". وعن كيف يبدو يوم الرحيل في البيت الأبيض "رئيس يغادر وآخر يدخل، أنت لا تستأجر فقط عاملين مع شاحنة"، و"دور إيفانكا في البيت الأبيض بعهد ترامب". كما وردت العديد من الموضوعات التي تتعلق بنهاية عهد أوباما ورحيله عن البيت الأبيض، فنقرأ عنواناً "افتقاد باراك أوباما منذ الآن"، و"قبل إخلاء البيت الأبيض، أوباما يتألق في جولة وداعية".

أما على موقع "CNN" فنقرأ "ترامب يحط في العاصمة"، و"واشنطن تستعد للحظة ترامب الكبرى"، و "الاختلال في فريق ترامب"، ونقرأ أيضاً "حقائق طريفة من حفلات التنصيب السابقة"، "أمن ترامب خلال التنصيب بالأرقام".

وفي النسخة العربية من الموقع تصدر مقال بعنوان: "القسم.. كلمات تحول الشخص العادي إلى رئيس أميركا" الموقع، إلى جانب مقال عن "الخطط العسكرية المقترحة لترامب".

أما العنوان الرئيسي في موقع "فوكس نيوز" اليوم هو "الانقسام الذي يرثى له، مؤيدو ترامب يستقبلون بصرخات الشتائم والتهديدات من قبل المعارضين"، و"ترامب يعلّم عشية التنصيب بالمراسم والاحتفال"، بالإضافة إلى استعراض صور تاريخية من مراسم تنصيب سابقة".

أما موقع"هافينغتون بوست" فنشاهد في صفحتها الرئيسية رسماً بالأسود لشكل أوباما، مع عبارة "النهاية"، وفي عنوان آخر "البيت الأبيض هو سجل فارغ بانتظار ترامب"، و "عائلة أوباما تغادر البيت الأبيض لكن ليس وسائل التواصل الاجتماعي"، و"ترامب يصل إلى البيت الأبيض، ويحضّر للعديد من الأوامر التنفيذية". كما نقرأ في الموقع عن أساليب للكفاح من أجل العدالة الاجتماعية في عهد ترامب، والاحتجاجات في العاصمة واشنطن عشية تنصيبه.