تفاصيل الوفيات الجديدة بفيروس كورونا في سورية

15 اغسطس 2020
الصورة
1515 إصابة بفيروس كورونا في سورية (فرانس برس)

أعلنت هيئة الصحة في إدارة "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) اليوم السبت، تسجيل حالتي وفاة، و11 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وتعافي 7 مصابين من المرض، في شمال وشرق سورية.
وقالت هيئة الصحة إنّ شخصين توفيا، أحدهما من القامشلي، والآخر من ريف حلب الشمالي، حيث يقطن مهجّرون من منطقة عفرين، وأصيب 11 آخرون بفيروس كورونا، 6 منهم في الجزيرة (الحسكة)، وثلاثة في كوباني/ عين العرب، واثنان في ريف حلب، وهم ثمانية ذكور وثلاث إناث.
وأشارت الهيئة إلى أنّه "هناك سبع حالات تعافٍ جديدة، ليصل إجمالي عدد المتعافين إلى 17 حالة".
يذكر أنّ عدد الإصابات بالفيروس بلغ في مناطق "الإدارة الذاتية" حتى الآن 182 إصابة، توفي منها 10 وتعافى 17.
وكانت هيئة الصحة في "الإدارة الذاتية" أعلنت الخميس تسجيل 27 إصابة جديدة بفيروس كورونا بمناطقها، ووفاة أحد المصابين.
 من جهتها، أكّدت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية" وفاة 12 لاجئاً فلسطينياً جراء إصابتهم بفيروس كورونا في سورية.
وأشارت إلى أنّ منظمة الـ"أونروا" نعت مدير برنامج الصحة، الدكتور تيسير الصباغ، ورئيس هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني، محمد طارق الخضراء، والعميد في جيش التحرير الفلسطيني محمد شحادة عثمان، وأستاذ الفيزياء الفلسطيني، سعيد صلاح حديد، وشخصاً من مخيم خان الشيح قرب دمشق، و4 لاجئين من أبناء مخيم خان دنون بريف دمشق.

 

كذلك أعلن ناشطون وفاة المحامي الفلسطيني محمود خضر الدبسي، من سكّان مدينة قدسيا بريف دمشق، إثر إصابته بالفيروس.

وأوضحت أنّ المئات من اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات الفلسطينية في سورية، وفي بلاد مهجرهم ونزوحهم، في تركيا ولبنان والدول الأوروبية أصيبوا بالفيروس، وتماثل غالبيتهم للشفاء.
وكانت نقابة الأطباء في حلب، شمالي سورية، التابعة للنظام السوري، قد نعت أمس 5 أطباء قضوا جرّاء إصابتهم بفيروس كورونا. وسجّلت نقابة الأطباء التابعة للنظام وصفحات موالية للنظام منذ بدء الجائحة وفاة 37 طبيباً، وبذلك يرتفع عدد الوفيات بين الكوادر الطبية إلى 42 طبيباً في دمشق وحلب.
وأعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام، أمس الجمعة، تسجيل 3 وفيات بالفيروس فقط في دمشق وطرطوس والسويداء، مشيرة إلى أنّ الوفيات بلغت 58 حالة.
وقالت الوزارة إنّ إجمالي عدد الإصابات المسجّلة بلغ 1515 إصابة، عقب تسجيل 83 إصابة جديدة بالفيروس.