تعرف إلى أسلحة منتخب الكويت بـ"خليجي 24" في قطر

27 نوفمبر 2019
الصورة
الجماهير الكويتية تنتظر عودة منتخبها للأضواء (Getty)
+ الخط -
تتوجه أنظار الجماهير الخليجية والعربية إلى منتخب الكويت المشارك في بطولة كأس الخليج الرابعة والعشرين التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة من السادس والعشرين من شهر نوفمبر/ تشرين الحالي، نظراً لما تحويه كتيبة "الأزرق" من أسلحة قادرة على الظفر باللقب، على الرغم ممّا تعانيه الكرة الكويتية خلال السنوات الماضية.

ويضع منتخب الكويت نصب عينه لقب "خليجي 24"، وإضافة الكأس رقم 11 إلى خزائنه، بعد أن حققها في 10 مرات سابقة، كان آخرها في بطولة عام 2010، من خلال نجوم الفريق الذين يتصدرهم المخضرم بدر المطوع، وعدد من رفاقه، الذين يشاركون خلال الفترة الماضية بالتصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة إلى مونديال قطر 2022، وكأس آسيا في الصين 2023.

ويعتمد المدرب الكويتي ثامر عناد على النجم بدر المطوع في قيادة "الأزرق" لتحقيق لقب "خليجي 24"، نظراً لمشاركته في 6 نسخ سابقة منها، والخبرة الكبيرة التي يتمتع بها، من أجل تحقيق الانتصارات، عبر تمريراته الحاسمة أو الأهداف الجميلة التي يُشتهر بها.

ومن بدر المطوع، إلى زميله فهد الأنصاري، الذي يعتبر قائد خط وسط منتخب الكويت الفعلي، والمحرك للعب في المباريات، بعد الخبرة التي اكتسبها من خلال احترافه في الدوري السعودي، وعودته إلى القادسية الذي يساهم بتمريراته الحاسمة في فوزه بمواجهات البطولات المحلية.


أما النجم يوسف ناصر، فيعتبر الخيار الهجومي الأول في كتيبة منتخب الكويت، بعد أن خطف الأضواء في الآونة الأخيرة في التصفيات الآسيوية المزدوجة، ولديه الخبرة الكافية لهزّ شباك خصومه، ويشكل خطورة مع زميله بدر المطوع وشبيب الخالدي.

لكن مع نجوم الهجوم والوسط، لا بد من حارس مرمى خبير قادر على الذود عن عرينه. إنه حميد القلاف، حارس نادي الكويت والمنتخب، الذي أصبح أحد أعضاء التشكيلة الأساسية لـ"الأزرق"، بعد أن استغل الفرصة التي أتيحت له، ليثبت أنه الأفضل في الآونة الأخيرة من خلال صدّاته المميزة.

المساهمون