تظاهرات في مدن ليبية رفضاً لهجوم حفتر على طرابلس

تظاهرات في مدن ليبية رفضاً لهجوم حفتر على طرابلس

طرابلس
عبد الله الشريف
03 مايو 2019
+ الخط -
احتشد مئات المتظاهرين الليبيين، للجمعة الرابعة على التوالي، في ميدان الشهداء في طرابلس رفضاً لهجوم قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر على العاصمة الليبية منذ الرابع من إبريل/ نيسان الماضي.

وتظاهر المحتجون على عملية حفتر العسكرية تحت شعار "جمعة دعم الشرعية من أجل دولة مدنية"، عبروا خلالها، أيضاً، عن رفضهم للتدخل الخارجي، خاصة من قبل دول تقدم الدعم لقوات حفتر، مطالبين بـ"دولة مدنية لا مكان فيها لحكم العسكر".

كما هتف المتظاهرون تنديداً باستمرار استهداف المدنيين من قبل طائرات أجنبية في عمليات قصف ليلية تكررت أكثر من مرة مستهدفة الأحياء السكنية.

وبالإضافة إلى العاصمة طرابلس، خرج متظاهرون في كل من مصراته وزليتن تنديداً بهجوم حفتر على طرابلس.​

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت منظمة الصحة العالمية عن سقوط ما يقارب 400 قتيل بعد شهر من المواجهات التي تشهدها طرابلس.

وأوضحت المنظمة أن حصيلة الحرب التي يقودها حفتر بلغت 392 قتيلاً وما يزيد عن 2000 جريح، فيما قالت حكومة الوفاق، على لسان المتحدث الرسمي باسمها مهند يونس، إن الحكومة سجلت نزوح 11 ألف أسرة بسبب الهجوم، بواقع 55 ألف شخص.

وأعلن مهند يونس أن حكومة الوفاق كلفت عدة جهات قضائية بتوثيق كل الجرائم التي وقعت جراء هجوم قوات حفتر على طرابلس تمهيداً لـ"إحالتها للمحكمة الجنائية الدولية".​

ذات صلة

الصورة
أحمد الدبوسي (العربي الجديد)

مجتمع

تشتهر مدينة طرابلس، شماليّ لبنان، بأكلة المغربية الشعبية، التي عادة ما تجذب المارّة، بل إن تناولها يُعَدّ طقساً للزوار. لكن اليوم، قلّ الإقبال على تناولها كثيراً بسبب الغلاء
الصورة
مصابان في انفجار عكار بمستشفى السلام في طرابلس (صلاح الأيوبي)

مجتمع

يضم مستشفى السلام في طرابلس عددا كبيرا من جرحى مجزرة انفجار خزان البنزين في بلدة التليل- عكار، والذين تم توزيعهم على عدد من مستشفيات المدينة، بالإضافة إلى جرحى نقلوا إلى مستشفى الجعيتاوي في بيروت.
الصورة
حكاية "بوند برازرز"

مجتمع

"بوند براذرز" نادٍ للدراجات النارية من الفئة الكلاسيكية، يربط أعضاءه اهتمامهم برياضة الدراجات النارية كما تربط بينهم علاقة أخوية. استعراضاتهم في مدينة مصراتة الليبية، وسيلة لإعطاء صورة مختلفة عن المدينة التي مزّقتها الحرب والانقسامات.
الصورة

سياسة

وصل رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، ظهر اليوم السبت، إلى تونس في زيارة رسمية تتواصل ثلاثة أيام، وكان في استقباله في المطار الرئيس التونسي قيس سعيّد، الذي شدّد على أهمية هذه الزيارة وعلى العلاقات التاريخية بين البلدين.