تصريحات أميركية تنعش الأسواق... وقفزة قوية لأسعار الذهب

20 يونيو 2019
الصورة
جيروم باول في مؤتمره الصحافي الخميس (فرانس برس)
أنعشت تصريحات رئيس المصرف المركزي الأميركي، جيروم باول، أسواق المال العالمية، لا سيما منها الأسهم والمعادن، فيما تراجعت قيمة الدولار، وسجل سعر أونصة الذهب ذروة لم يبلغها منذ 5 أعوام.

فقد تراجع الدولار اليوم الخميس، وهو يتجه صوب أكبر انخفاض على مدى يومين منذ بداية العام الحالي، بعدما ألمح مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأميركي) إلى استعداده لخفض سعر الفائدة في الشهر المقبل.

وانضم المركزي الأميركي إلى نظرائه في العالم، مثل البنك المركزي الأوروبي والبنك المركزي الأسترالي هذا الأسبوع، في التلميح إلى الحاجة لمزيد من التحفيز النقدي لدعم النمو، ما دفع بالعملات ذات العائد الأعلى نسبيا، مثل الدولار الأسترالي والوون الكوري، إلى الارتفاع.

مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من العملات المنافسة، انخفض 0.3% إلى 96.755. ونزل المؤشر 0.5% إلى أقل مستوى في 6 شهور مقابل الين الياباني عند 107.47 ينات.
وواجه الدولار ضغوطا إضافية بعدما انخفض العائد على سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 أعوام إلى أدنى مستوى في أكثر من عامين.

وعززت توقعات خفض المركزي الأميركي لسعر الفائدة الكرونة النرويجية، حيث ارتفعت 0.8% مقابل الدولار ونحو 0.5% مقابل اليورو، وسط توقعات واسعة النطاق في الأسواق بأن البنك المركزي سيرفع سعر الفائدة.

وصعد اليوان الصيني إلى أعلى مستوى في 5 أسابيع وسط ضعف الدولار الواسع النطاق، ومؤشرات على أن الصين والولايات المتحدة تعودان إلى مائدة المفاوضات لحل نزاعهما التجاري.

أسعار الذهب تقفز

في سوق المعادن الثمينة، ارتفع سعر أونصة الذهب 2% إلى أعلى مستوياتها في أكثر من 5 سنوات اليوم الخميس، بعدما أشار المركزي الأميركي إلى احتمال خفض أسعار الفائدة في وقت لاحق هذا العام، ما دفع الدولار للانخفاض وعوائد سندات الخزانة الأميركية للهبوط.

وصعدت أونصة الذهب في المعاملات الفورية 1.7% إلى 1382.7 دولاراً بحلول الساعة 6:57 بتوقيت غرينتش، بعدما بلغ أعلى مستوياته منذ 17 مارس/ آذار 2014 عند 1386.38 دولارا.
وقفز الذهب في العقود الأميركية الآجلة 2.8% إلى 1386.30 دولارا، بعدما لامس أعلى مستوياته منذ أبريل/نيسان 2018 عند 1397.70 دولارا، وفقا لبيانات رويترز.

وكان رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي، جيروم باول، قال أمس الأربعاء إنه مستعد لمواجهة المخاطر الاقتصادية المتنامية عالميا ومحليا مع بدء خفض أسعار الفائدة الشهر المقبل، بعد تقييمه لتصاعد التوترات التجارية وتنامي المخاوف من ضعف التضخم.

ويقلل انخفاض أسعار الفائدة من تكلفة الفرصة البديلة لحائزي المعدن الذي لا يدر عائدا ويؤثر سلبا على الدولار، ما يقلص من تكلفة الذهب على المستثمرين من حائزي العملات الأخرى.

صعود مؤشرات الأسهم

في أوروبا، ارتفعت أسهم أوروبا لأعلى مستوى في 6 أسابيع في المعاملات المبكرة اليوم الخميس، في الوقت الذي أُضيفت مؤشرات على أن بروكسل ستعلق اتخاذ إجراء عقابي بشأن موازنة إيطاليا، في أحدث دلائل على اتجاه بنوك مركزية كبرى لاتخاذ إجراءات تحفيز نقدي.

وأشار البنك المركزي الأميركي إلى احتمال خفض أسعار الفائدة في يوليو/تموز أمس الأربعاء، بعد تحذير قوي مفاجئ صادر عن رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي في وقت سابق من الأسبوع الحالي بشأن احتمال اتخاذ المزيد من الإجراءات.

وانخفضت عوائد سندات منطقة اليورو ونظيرتها الألمانية، وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.6% بحلول الساعة 7:06 بتوقيت غرينتش، مع تسجيل قطاع البنوك الشديد التأثر بأسعار الفائدة لأداء دون السوق، وفقاً لأرقام رويترز.

وتعزز الضغط على قطاع البنوك، إذ انخفضت أسهم دويتشه بنك 0.6%، بعد تقرير ذكر أن السلطات الاتحادية الأميركية تحقق فيما إذا كان البنك الألماني امتثل لقوانين تهدف إلى منع غسل الأموال وجرائم أخرى.

وزاد المؤشر الإيطالي 0.72% وارتفع مؤشر قطاع البنوك بإيطاليا 0.43%، بعدما قال مسؤولون إن من المستبعد أن توصي المفوضية الأوروبية باتخاذ خطوات أخرى الأسبوع القادم في إجراءات عقابية بشأن ارتفاع ديون البلاد.

وبلغ المؤشر داكس الألماني أعلى مستوياته منذ الثالث من مايو/ أيار، بدعم من شركة البرمجيات ساب التي ارتفع سهمها 1.5% بعد أن توقعت منافستها أوراكل أرباحا للربع الحالي تفوق التوقعات.

وفي طوكيو، أغلق المؤشر نيكاي للأسهم اليابانية عند مستوى جديد هو الأعلى في ستة أسابيع اليوم الخميس، لكن ارتفاع الين حد من المكاسب. وزاد نيكاي القياسي 0.6% إلى 21462.86 نقطة، مواصلا مكاسبه بعد صعوده 1.7% أمس الأربعاء.

كما ارتفع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.3%، ليُنهي اليوم عند 1559.90 نقطة، حيث فاق عدد الأسهم الرابحة تلك الخاسرة بواقع 1259 إلى 767 سهما.

وفي وول ستريت،  سجل المؤشر ستاندرد آند بورز 500 مستوى قياسيا مرتفعا خلال التعاملات بعد فتح السوق مباشرة اليوم الخميس، حيث شعر المستثمرون بارتياح إثر مؤشرات بيان البنك. وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 0.61% إلى 26665.38 نقطة، وستاندرد آند بورز 0.79% إلى 2949.60 نقطة، وناسداك المجمع 1.25% إلى 8087.45 نقطة.

بنك إنكلترا المركزي يحذّر

في لندن، حذر بنك إنكلترا المركزي اليوم الخميس، من أن احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق ارتفع منذ الشهر الماضي، مع إبقائه أسعار الفائدة دون تغيير. كما قلص توقعاته لنمو الاقتصاد إلى الصفر في الربع الثاني من 2019.

وقال في بيان عقب اجتماع لجنة السياسة النقدية التي أبقت على كلفة الاقتراض الرئيسة عند 0.75%: "على المستوى المحلي، ارتفع احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق".