تسوية بين شبكة CBS الأميركية ونساء يتهمن مراسلها بالتحرش

تسوية بين شبكة CBS الأميركية ونساء يتهمن مراسلها بالتحرش

12 ديسمبر 2018
الصورة
اتُهمت الشبكة بالتقاعس عن ردع مراسلها تشارلي روز(روي روتشلين/Getty)
+ الخط -

توصلت شبكة "سي بي إس نيوز" الأميركية CBS إلى تسوية قانونية مع ثلاث نساء اتهمنها بعدم بذل الجهود الكافية لإيقاف مراسلها، تشارلي روز، عن التحرش الجنسي بهن.

وعملت النساء في الشبكة حين كان روز مقدّم برنامج "سي بي إس هذا الصباح" ومراسل برنامج "60 دقيقة".

وطردت الشبكة روز، العام الماضي، بعدما نشرت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية قصص نساء عديدات اتهمنه بإساءة معاملتهن، حين عملن معه، خلال عقود.

وأخيراً، قاضت كاثرين هاريس وسيدني مكنيل ويوشينغ واي "سي بي إس نيوز" وتشارلي روز، هذا العام، بعد مقالة نشرتها صحيفة "واشنطن بوست" أيضاً حول تقاعس الشبكة عن ردع روز وتجاهلها شكاوى الموظفات.

وقالت المتحدثة باسم الشبكة، كريستا روبنسون، أمس الثلاثاء إن الدعوى القضائية تمّ "حلها" والشروط المالية للتسوية ستظل سرية، بناء على طلب النساء.


وعلى الرغم من أن شبكة "سي بي إس" لم تعد متهمة في الدعوى القضائية، إلا أن النساء يواصلن اتهاماتهن ضد روز.

يذكر أن صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية كشفت، الأسبوع الماضي، أن الرئيس التنفيذي السابق في الشبكة، ليزلي مونفس، تخلص من أدلة تثبت تورطه في قضايا سوء سلوك جنسي حين كان يدير الشبكة. وكان مونفس استقال من منصبه، في سبتمبر/أيول الماضي، بعدما أعلنت نساء عديدات، عبر مجلة "ذا نيو يوركر"، عن إساءته جنسياً إليهن.

المساهمون