تسريب بيانات جديد يضرب "وان بلاس" الصينية

24 نوفمبر 2019
الصورة
تكررت المشكلة في عامين (رفاييل هنريك/SOPA/LightRocket/Getty)
+ الخط -
كشفت شركة التكنولوجيا الصينية "وان بلاس" أنها تعرضت لتسريب بيانات من جديد. والحادثة هي الثانية من نوعها بعد أولى وقعت في أوائل عام 2018، عندما كشفت عن تسريب بيانات بطاقة الائتمان لأكثر من 40 ألف مستخدم.

هذه المرة، وعلى الرغم من أن موقع الويب هو مصدر التسرّب، تعتقد الشركة أن معلومات الدفع لم تتأثر.

ومع ذلك، قد تتضمن المعلومات المعروضة "الاسم ورقم الاتصال والبريد الإلكتروني وعنوان الشحن" في الطلبات المقدمة على موقعها.

ومن المفروض أن يكون المستخدمون المتأثرون قد تلقوا رسالة بريد إلكتروني لإعلامهم بالحادث. ويجب أن يراقبوا أي محاولة تصيد محتملة تستخدم بناءً على المعلومات المسروقة. 

وقالت الشركة في رسالة بالبريد الإلكتروني والأسئلة الشائعة المنشورة حول الموقف: "إننا نعمل على شراكة مع منصة أمنية مشهورة عالمياً في الشهر المقبل، وسنطلق برنامجاً رسمياً لتحصيل الأخطاء بحلول نهاية ديسمبر/ كانون الأول".

وقالت "وان بلس" عام 2018 إن معلومات بطاقة الائتمان التي تخصّ ما يصل إلى 40 ألف عميل جرت قرصنتها من قبل برمجية ضارة وغير معروفة حالياً بين نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 ومنتصف يناير/ كانون الثاني 2018.

المساهمون