تسريب بيانات 42 مليون إيراني بواسطة نسخ غير مرخصة لتليغرام

31 مارس 2020
الصورة
الإيرانيون من أبرز مستخدمي "تليغرام" (عمر ماركيز/Getty)

كشفت تقارير إعلامية أن بيانات 42 مليون إيراني يستخدمون نسخاً غير مرخصة لمنصة التراسل تليغرام، باتت متاحة للبيع على الإنترنت. وتشمل هذه البيانات أرقام هواتف المستخدمين الإيرانيين وتفاصيل أخرى عنهم.

ونقل موقع Comparitech أن مجموعة تسمى "سامانه شكار" (نظام الاصطياد) قد وضعت هذه البيانات في متناول الجميع من دون كلمات سر، إلا أنها شُطبت يوم 25 مارس/آذار، بعد تقرير رفعه باحث أمني يدعى بوب دياشمكو.

وتشير التقارير الإعلامية إلى أن البيانات المسربة تباع حالياً على مواقع في الإنترنت مقابل 500 دولار.

وفي تعليقها على الحادث، أعلنت شركة تليغرام أن تسريب البيانات حصل عبر النسخ غير الرسمية المستخدمة من قبل الإيرانيين، مشيرةً إلى أن برمجيات "تليغرام" مفتوحة المصدر وتسمح للأطراف الثالثة بإعداد نسخ مشابهة.

وبعد حظر إيران تطبيق تليغرام في إبريل/نيسان 2018، بات المستخدمون الإيرانيون يلجأون إلى النسخ غير الأصلية التي لم تكن محظورة، وهو ما أدى في نهاية المطاف إلى تسريب قاعدة البيانات هذه الأيام.

وقالت شركة تليغرام: "للأسف، الإيرانيون لا يزالون يستخدمون برامج غير مرخصة من طرفنا رغم تحذيراتنا"، ودعت إلى استخدام التطبيق الرسمي الذي يحظى بهياكل قوية وآمنة.

في غضون ذلك، كشف نائب وزير الاتصالات الإيراني، أمير ناظمي، أن موقع "شكار" جمع معلومات مستخدمي المنصة، وتستضيفه شركة "رسبينا" الإيرانية، مشيراً إلى أن الوزارة أرسلت تقريراً بهذا الشأن إلى النيابة العامة.

وكتب ناظمي في تغريدة عبر "تويتر" أن وزارة الاتصالات حذّرت الإيرانيين سابقاً من استخدام النسخ المشابهة لتليغرام بسبب المشاكل الأمنية، إلا أنه أكد في الوقت نفسه أن "ثمة شواهد تشير إلى أن المعلومات تم تجميعها بطريقة أخرى".

وعلى ضوء الظروف الناجمة عن تفشي كورونا في إيران والتزام الإيرانيين البيوت، تشكّل منصات التواصل الاجتماعي أحد الملاجئ المهمة لقضاء أوقاتهم والإطلاع على الأخبار والتواصل.

وبحسب بيانات سابقة لمركز "إيسبا" الإيراني لقياس الأفكار والاستطلاعات، فإن 55.9 في المئة من سكان إيران، البالغ عددهم 81 مليون نسمة، يستخدمون تطبيق "تليغرام" المحظور، تليه منصة "إنستغرام" التي يبلغ عدد مستخدميها 29.5 في المئة.

ويستخدم 70.6 في المئة من الشباب الإيراني (أعمارهم بين 18 إلى 29 عاماً) تليغرام. والإيرانيون هم أكثر مستخدمي التطبيق في العالم بنسبة 38 في المئة من إجمالي مستخدميه، ينشرون عبره يومياً قرابة 3 ملايين مادة، وعدد المرات التي يستخدمونها في اليوم الواحد يصل إلى نحو ملياري مرة، بحسب إحصائيات نشرتها سابقاً وكالات أنباء إيرانية.

تعليق: