تركيا: قرار رئاسي بإغلاق جامعة ساهم داود أوغلو بتأسيسها

تركيا: قرار رئاسي بإغلاق جامعة ساهم داود أوغلو بتأسيسها

30 يونيو 2020
الصورة
رئيس الوزراء السابق المنشق عن حزب العدالة والتنمية أحمد داود أوغلو(آدم آلتان/ فرانس برس)
+ الخط -

نشرت الجريدة الرسمية في تركيا، اليوم الثلاثاء، قراراً صادراً عن الرئيس رجب طيب أردوغان بوقف نشاطات جامعة إسطنبول شهير الخاصة، التي ساهم رئيس الوزراء السابق المنشق عن حزب العدالة والتنمية أحمد داود أوغلو بتأسيسها.

وبحسب القرار الرئاسي، فإن أعمال التدقيق والتفتيش التي نفذها الوقف المكلف بالمتابعة، والجامعة الضامنة، أثبتت أن ممتلكات الجامعة غير قادرة على مواصلة العملية التعليمية، وبالتالي فإنه تم التوصل لقرار بوقف نشاطاتها، وفق مؤسسة التعليم العليا.

وطرحت قضية الجامعة قبل أشهر إبان مرحلة بدء داود أوغلو تأسيس حزب "المستقبل" بعدما استقال من حزب العدالة والتنمية الحاكم، ووجه انتقادات للرئيس أردوغان ودافع عن النظام البرلماني وتعهد بإعادته في حال تحقيقه الانتصار في الانتخابات المقبلة، لتخرج ملفات الجامعة المالية إلى العلن وتحدث أزمة بشكل غير منتظر.

 

وتعهدت مؤسسة التعليم الأعلى في تركيا بأن "يتم حل مشكلة الطلاب كأولوية في الوقت المناسب وبظروف مناسبة، دون أن يلحق أضرار بهم وبعوائلهم وذلك خلال اليومين القادمين دون إضاعة مزيد من الوقت".

تعهدت مؤسسة التعليم الأعلى في تركيا بأن "يتم حل مشكلة الطلاب كأولوية في الوقت المناسب وبظروف مناسبة

 

وفي وقت سابق أوضحت مؤسسة التعليم العالي، أن "الجامعة التي تم تشكيلها في العام 2010-2011، عملت على سحب قرض مالي من مصرف خلق بنك في العام 2014، مقدمة أرضا مخصصة للتعليم، لتتم رفع دعوى قضائية بعد محاولة نقل الملكية للجامعة"، وهو الأمر الذي فجر الخلاف علنيا.