تركيا تنفي مزاعم دعمها لأي محاولات ل"الانقلاب"على السلطة الفلسطينية

19 اغسطس 2014
+ الخط -

نفى الناطق باسم الخارجية التركية "طانجو بيلغيتش"، ما أُثير في الصحف الإسرائيلية مؤخرا من مزاعم حول وجود خلية تابعة لحماس تخطط وتدير عملية للانقلاب على السلطة الفلسطينية، وحكومة الوحدة الوطنية في الضفة الغربية، وأن تلك الخلية موجودة حاليا في تركيا.

وأكد المسؤول التركي، في تصريحات صحفية أدلى بها، اليوم الثلاثاء، أن "تركيا لا يمكن على الإطلاق أن تتسامح بأي شكل من الأشكال مع أي محاولات للانقلاب على حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية، ونحن نرفض تلك المزاعم شكلا وموضوعا، ونندد بها".

وتابع قائلا: "دولتنا ترى أن تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية، ورفاهية واستقرار الشعب الفلسطيني، عنصران أساسيان من أجل التوصل لسلام شامل وعادل بين فلسطين وإسرائيل".