تركيا تغلق 800 مدرسة تابعة لحركة غولن

تركيا تغلق 800 مدرسة تابعة لحركة غولن

22 يوليو 2016
الصورة
137 ألف تلميذ متضرر من القرار (أوزان كوسي/ GETTY)
+ الخط -

أكد مستشار وزارة التربية التركية، يوسف تكين، أن جميع مدارس حركة الخدمة التابعة للداعية فتح الله غولن، باتت تقريباً تحت سيطرة الوزارة، بحيث تم تنفيذ قرارات إغلاق صدرت بحق نحو 800 مدرسة، كما وضعت العديد من المدارس الأخرى تحت الوصاية.

وقال تكين، لقناة "سي إن إن تركيا"، مساء الخميس، إن قرارات الإغلاق صدرت لتلك المدارس، بسبب اتهامها بالعمل ضد النظام الدستوري، مشيراً إلى أن الوزارة بدأت حملتها ضد الحركة منذ عام 2013، بعد العمل على تحويل مراكز الدروس الخصوصية إلى مدارس.

وأشار إلى أن الإجراءات التي اتخذت في ذلك الحين كانت في إطار القانون، مشدداً على أن عملية مماثلة تتم الآن.
وقال تكين: "تم الأربعاء الماضي إلغاء تصاريح عمل 21 ألفاً، من أصل 27 ألف مدرس يعملون في المدارس التابعة لغولن والتنظيم الموازي"، مؤكداً أنه "لن يسمح لأحد بالترويج لمنظمات إرهابية بين الأطفال الذين هم أمانة لدى الوزارة، لذلك سيتم إيقاف المدرسين الذين يثبت قيامهم بتلك الأعمال".
وفي ما يتعلق بسد نقص المدرسين الذي قد ينجم عن ذلك، قال تكين: "في حال موافقة الحكومة، ستتم الاستعانة بالمدرسين المتعاقدين"، مشدداً على أن عودة المدرسين الذين تم إيقافهم لن يتم قبل الانتهاء من التحقيقات.
وعن مصير نحو 138 ألف طالب كانوا يدرسون في المدارس التابعة لحركة الخدمة، أكد تكين أن "بإمكانهم الانتقال إلى المدارس التابعة للوزارة".​

المساهمون