تركيا ترسل تعزيزات إضافية إلى الحدود مع سورية

تركيا ترسل تعزيزات إضافية إلى الحدود مع سورية

إسطنبول
باسم دباغ
01 سبتمبر 2016
+ الخط -

تستمر تركيا في إرسال المزيد من التعزيزات العسكرية إلى حدودها مع سورية، في ظل استمرار عملية "درع الفرات"، ضد كل من تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) وحزب "الاتحاد الديمقراطي".

وواصل الجيش التركي، اليوم الخميس، إرسال دبابات وعربات مصفحة إلى المنطقة الحدودية المتاخمة لمدينة جرابلس التابعة لمحافظة حلب شمالي سورية. وتهدف هذه التعزيزات العسكرية إلى زيادة الإجراءات الأمنية في المناطق الحدودية، فضلاً عن دعم قوات التحالف الدولي ضد "داعش".

يأتي ذلك، في وقتٍ يستمر فيه اختصاصيون بتفكيك الألغام في الجيش التركي، بالعمل على إبطال مفعول ألغام زرعها عناصر "داعش" في جرابلس، قبل انسحابهم من المدينة.

وكانت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، قد أطلقت فجر 24 أغسطس/آب الحالي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس، تحت اسم "درع الفرات"، دعمًا لقوات الجيش السوري الحر، إذ تم تحرير المدينة وأكثر من 33 قرية محيطة بها حتى الآن.

ذات صلة

الصورة

مجتمع

جرفت مياه الأمطار الأكياس البلاستيكية والمواد القابلة للاشتعال التي جمعها حسين الحمود، النازح من مدينة حماة إلى مخيم "المدينة المنورة" في جبل حارم، شمال إدلب، ولم يعد لديه ما هو صالح للاستخدام في التدفئة، في ليالي شتاء منطقة شمال غرب سورية.
الصورة
مظاهرة في إدلب في ذكرى تهجير حلب (العربي الجديد)

سياسة

أحيا عشرات السوريين في محافظة إدلب، شمال غرب سورية، اليوم الأربعاء، الذكرى الخامسة لتهجير أهالي حلب من مدنهم وقراهم ضمن حملة حملت اسم "راجعين بلا أسد".

الصورة
احتراق المواد البلاستيكية

مجتمع

تلجأ نازحات سوريات كثيرات إلى المواقد التي تقمنها بالقرب من خيامهنّ، وذلك لتدبير شؤون عائلاتهنّ. فتمثّل تلك المواقد واحدة من وسائل الصمود في وجه قسوة الحياة المستجدة.
الصورة
نازحون سوريون من كفرنبل في تحرك في سورية 1 (العربي الجديد)

مجتمع

في اليوم العالمي لحقوق الإنسان، نظّم نازحون سوريون تظاهرة في أحد مخيمات النزوح في إدلب، طالبوا فيها بالسماح بالعودة إلى منازلهم. من جهته استنكر الائتلاف الوطني السوري المعارض مواصلة المجتمع الدولي التهرب من مسؤولياته في سورية.