تركيا تدين بشدة قبول اليونان لجوء انقلابيين إليها

24 مايو 2018
الصورة
دانت الخارجية التركية قبول اليونان لجوء انقلابيين(أديم ألتان/فرانس برس)
+ الخط -
بعد الاستفزازات التي حصلت أخيرا في بحر إيجة بين تركيا واليونان، قبلت الأخيرة طلب انقلابيين أتراك لجأوا إليها ومنحتهم حق اللجوء، الأمر الذي دانته وزارة الخارجية التركية بشدة.

وفي بيان صدر عن الخارجية التركية، اليوم الخميس، دانت الوزارة بشدة قرار المحكمة الإدارية العليا في اليونان منح حق اللجوء لانقلابيين أتراك فروا إليها، بعد محاولة انقلابية فاشلة لـ"جماعة الخدمة" التي يتزعمها فتح الله غولن في 15 يوليو/ تموز من العام 2016.

وقالت الخارجية التركية، في بيانها، إن اليونان "ضربت بكل قواعد القانون الدولي عرض الحائط، لتمنح حق اللجوء لأحد الانقلابيين ويُدعى سليمان أوزقايناقجي، لتصبح اليونان بلدا يحمي ويرعى الانقلابيين في نظر المجتمع الدولي".

وأضاف البيان: "ندين بشدة هذا القرار الذي أدمى وجدان الشعب التركي، ونتمنى خلال الفترة القادمة ألا تتكرر أخطاء مشابهة لهذا القرار المنحاز من جانب القضاء اليوناني".

ورفضت المحكمة الإدارية العليا اليونانية، أمس، الطعن الذي تقدمت به حكومة بلادها في وقت سابق ضد قرار دائرة اللجوء منح اللجوء لسليمان أوزقايناقجي أحد الانقلابيين الثمانية الذين فروا إلى اليونان.


وعقب فشل محاولة الانقلاب، من قبل "جماعة الخدمة"، فرّ 8 عسكريين إلى اليونان على متن مروحية عسكرية، وتقدموا بطلبات لجوء هناك، فيما رفض القضاء اليوناني عدّة طلبات تقدمت بها تركيا لتسليمهم.

المساهمون