تركيا تتجه نحو خفض جديد لأسعار الفائدة

05 اغسطس 2019
الصورة
استقر سعر صرف الليرة رغم خفض الفائدة (Getty)
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه سيتم خفض أسعار الفائدة بشكل أكبر عقب التخفيضات التي أعلنها البنك المركزي في الآونة الأخيرة وتعهد بانخفاض التضخم.

وخفض البنك المركزي التركي أسعار فائدته الرئيسية 425 نقطة أساس بشكل أكبر من المتوقع إلى 19.75 في المئة الشهر الماضي لتحفيز الاقتصاد الذي يعاني من الركود في أول خطوة للابتعاد عن حالة الطوارئ التي أقرها خلال أزمة العملة العام الماضي.

وقال أردوغان أمس الأحد وفقا لوكالة "رويترز" إن "البنك المركزي خفض أسعار الفائدة وسيتم خفضها بشكل أكبر.. أدعو كل المواطنين والجميع إلى ضرورة تجاهل التكهنات بشأن اقتصادنا.. عليكم فقط أن تؤدوا عملكم".

ونقلت وكالة "الأناضول" عن أردوغان قوله: "أبشركم بأن التضخم هو الآخر سيتراجع"، مؤكداً أن تركيا "تمكنت من التصدي للهجمات التي تستهدف ديمقراطيتها واحدة تلو الأخرى، والمؤامرات التي تستهدف اقتصادها".

وأشار إلى أن سعر صرف العملات الأجنبية يشهد استقراراً حالياً، مضيفاً: "نشهد أنجح موسم سياحي، ونحن بصدد استقبال 50 مليون سائح" في 2019.

ولفت إلى الارتفاع الإيجابي في جميع المؤشرات ابتداء من الإنتاج الصناعي إلى التوظيف، موضحاً أن حجم الصادرات التركية تجاوز 170 مليار دولار على أساس سنوي، ويواصل ارتفاعه.

وكان محافظ البنك المركزي التركي الجديد مراد أويسال، قال في نهاية يوليو/تموز الماضي إن البنك لديه فرصة "كبيرة" للمناورة بشأن أسعار الفائدة خلال الأشهر المقبلة.

وشهدت الليرة تقلبات في وقت سابق هذا العام، بعدما هبطت نحو 30 بالمئة أمام الدولار في 2018.

واستقرت العملة في الأسابيع الأخيرة، رغم ما تواجهه تركيا من تهديد بفرض عقوبات أميركية بسبب شرائها منظومة إس400 الصاروخية من روسيا.


(العربي الجديد, وكالات)
تعليق: