ترامب يشيد بأنصاره ويصف بايدن بـ"دمية" بيد "اليسار الراديكالي"

ترامب يشيد بأنصاره ويصف بايدن بـ"دمية" بيد "اليسار الراديكالي"

21 يونيو 2020
+ الخط -

شنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء السبت، في تولسا بولاية أوكلاهوما هجوماً عنيفاً على منافسه في الانتخابات الرئاسية المقبلة المرشّح الديمقراطي جو بايدن، واصفاً نائب الرئيس السابق بأنّه "دمية" في يد "اليسار الراديكالي".

 وفي أول مهرجان انتخابي ينظّمه منذ أكثر من ثلاثة أشهر، حين جمّدت في الولايات المتّحدة كلّ التجمّعات بسبب تفشّي وباء كوفيد-19، قال ترامب إنّه "في أميركا التي يريدها جو بايدن يتمتّع السارقون والأجانب المقيمون بطريقة غير شرعية بحقوق أكثر من الأميركيين الذين يحترمون القانون".

وأضاف أنّ منافسه الديمقراطي في انتخابات الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر "لم يحقّق شيئاً أبداً، لقد كان سناتوراً، وكان نائباً للرئيس...".

من جانب آخر، أشاد الرئيس الأميركي بأنصاره "المحاربين" لأنهم جاؤوا للمشاركة في أول مهرجان انتخابي له منذ ثلاثة أشهر.

وقال ترامب مخاطباً أنصاره "أودّ أن أشكركم، أنتم محاربون"، مندّداً بـ"وسائل الإعلام المضلّلة" التي قال إنّها لا تروّج سوى للأخبار "السلبية".

وكان فريق الحملة الانتخابية للرئيس الجمهوري الساعي للفوز بولاية ثانية في انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر أقرّ قبل ذلك بقليل بأنّ حجم المشاركة في التجمّع أتى أقلّ من المتوقّع، معتبراً أنّ السبب في ذلك هو تصرفات "متظاهرين راديكاليين" و"أسبوع من التغطية الإعلامية التهويلية".

(فرانس برس)

ذات صلة

الصورة

سياسة

على الرغم من تطرق أول قمة للرئيسين، الروسي فلاديمير بوتين، والأميركي جو بايدن، في جنيف، لِطَيف واسع من الملفات، إلا أنّ البيان الختامي المشترك لم يتناول سوى قضايا الرقابة على الأسلحة الاستراتيجية والحد من مخاطر نشوب نزاع نووي.
الصورة

سياسة

شهدت العاصمة الأميركية واشنطن، السبت، مظاهرة داعمة لفلسطين وشعبها، في مواجهة العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.
الصورة

سياسة

أبدت الولايات المتّحدة الخميس "سخطها" بسبب تعرّض متظاهرين سلميين في العراق لـ"تهديدات وعنف وحشي"، وذلك بعد يومين من مقتل متظاهرَين في بغداد برصاص قوات الأمن خلال تفريقها تظاهرة تخلّلتها صدامات.
الصورة

سياسة

وصل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن صباح اليوم الثلاثاء إلى تل أبيب، لدعم تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة "حماس"، بعد 11 يوماً من العدوان على غزة، وكذلك بحث ملف إعادة إعمار القطاع المحاصر منذ أكثر من 15 عاماً.