ترامب:هناك وسائل لمعاقبة السعودية إذا ثبت مقتل خاشقجي بالقنصلية

ترامب: هناك وسائل لمعاقبة السعودية إذا ثبت مقتل خاشقجي داخل القنصلية

13 أكتوبر 2018
الصورة
ترامب أكد أن هناك "طرقاً أخرى" لمعاقبة الرياض (Getty)
+ الخط -
قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم السبت، إن أميركا "ستعاقب نفسها" إذا أوقفت مبيعات السلاح للسعودية بسبب قضية الصحافي السعودي جمال خاشقجي، حتى إذا ثبت أنه قتل داخل القنصلية السعودية في إسطنبول.

وأضاف ترامب أن هناك "وسائل أخرى" أمام واشنطن لمعاقبة السعودية إذا ثبت مقتل خاشقجي، مشيرًا إلى أنه سيتصل بالعاهل السعودي الملك سلمان "الليلة أو غدًا" بشأن هذه القضية. 

وجاءت تصريحات ترامب أثناء استقباله في البيت الأبيض القس الأميركي الذي كان يحاكم في تركيا، أندرو برانسون، معتبرًا أن إطلاق سراحه "خطوة كبرى" إلى الأمام في العلاقات مع أنقرة.

وكان ترامب قد صرّح، في وقت سابق اليوم السبت، أنّ السعودية قد تكون وراء اختفاء الصحافي جمال خاشقجي، وحذر من أنّ واشنطن ستنزل "عقاباً شديداً" في حال تبيّن ذلك.

وقال ترامب "سنعرف ماذا حدث، وسيكون هناك عقاب شديد"، حسب مقتطفات من مقابلة له  مع شبكة "سي بي إس"، أوردتها "فرانس برس".

وأضاف "حتى الآن، ينفون هذا الأمر بشدة. هل يمكن أن يكونوا وراء ذلك؟ نعم". غير أنّ ترامب قال في المقابلة التي ستبث كاملة، يوم الأحد، إنّه لا يريد أن يضر بالوظائف الأميركية بإيقاف المبيعات العسكرية للسعودية.

ودخل خاشقجي إلى القنصلية السعودية في إسطنبول بتركيا، في 2 أكتوبر/تشرين الأول، ولم يخرج. وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" التي يكتب فيها خاشقجي عموداً دورياً ينتقد فيه القيادة السعودية، الجمعة، أنّ الأتراك عرضوا على مسؤولين أميركيين تسجيلات صوتية وفيديو يشير إلى تعرّض خاشقجي للتعذيب والقتل داخل القنصلية، على أيدي 15 من رجال الأمن والمخابرات السعوديين الذين أُرسلوا لهذا الغرض من الرياض إلى إسطنبول.

وكان ترامب قد صرّح، الخميس، في مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز"، إنّه يأخذ مسألة اختفاء خاشقجي "على محمل الجد"، مؤكداً أنّ الجهات المحققة باتت أقرب من حل لغز مصير خاشقجي من أي وقت مضى.

وتعهد كبار قادة الكونغرس بضرورة اتخاذ موقف متشدد إذا ما ثبت وجود دور سعودي في اختفاء خاشقجي، بينما تردد ترامب في دعم فكرة معاقبة السعودية عن طريق وقف شحن الأسلحة الأميركية التي تم الاتفاق عليها مسبقاً.

وفي تصريحاته الخميس، قال ترامب بصورة واضحة إنّه "لا يجب أن يتم إيقاف دخول كمية كبيرة من الأموال إلى الولايات المتحدة"، مضيفاً أنهم "ينفقون 110 مليارات دولار في صفقات تسليح، وهذا شيء عظيم لبلادنا".